قذائف الهاون تقتل طفلين في ضاحية الأسد

8977.jpg

الطفلان رغد وضياء سفر

نعت صفحات موالية لنظام الأسد الطفلين رغد وضياء سفر، اللذين قتلا إثر إصابتهما بشظايا قذائف هاون سقطت في ضاحية الأسد بريف دمشق، اليوم الخميس 24 كانون الأول.

وقالت وكالة الأنباء الرسمية (سانا)، مساء أمس الأربعاء، إن عددًا من قذائف الهاون سقطت على كل من ضاحيتي الأسد والعباسيين في دمشق، مشيرة إلى مقتل طفلة وإصابة 4 آخرين.

الوكالة نقلت عن مصدر في قيادة شرطة ريف دمشق، قوله إن قذيفة هاون سقطت في الجزيرة “ب1” في ضاحية حرستا السكنية، بينما سقطت أخرى في منطقة العباسيين، أصيب إثرها طفل يبلغ من العمر 4 سنوات.

ويتبادل النظام والمعارضة الاتهامات حول مصدر القذائف، إذ تتهم الرواية الرسمية “الإرهابيين الذين يحاولون إخلال الأمن”، بينما تتبرأ المعارضة من القذائف العشوائية وتتبنى “الصواريخ الموجهة محلية الصنع” موجهةً أصابع الاتهام لقوات الأسد.

وماتزال الاشتباكات مستمرة بين قوات الأسد وفصائل المعارضة على مشارف الضاحية، منذ سيطرة الأخيرة على منطقة تل كردي شرقي مدينة دوما، أيلول الماضي، كما تستمر المواجهات في محيط إدارة المركبات جنوب مدينة حرستا، وأخرى مماثلة على أطراف مخيم الوافدين.

تابعنا على تويتر


Top