قوات الأسد تستهدف حي جوبر بالغازات السامة

jobar.jpg

توفي شخص واحد وأصيب آخرون جراء استهداف حي جوبر الدمشقي  بالغازات السامة، الأحد 27 كانون الأول.

ونقل مراسل عنب بلدي عن مقاتلين في جيش الإسلام أن الطيران الحربي استهدف قبل قليل محور جبهة الطيبة على أطراف الحي بصواريخ تحمل غازات سامة، ما أدى إلى حدوث العديد من الإصابات.

وأكدت طبية جوبر “استهداف إحدى جبهات الحي بالغازات السامة”، مضيفةً عبر صفحتها في فيسبوك “حتى اللحظة وصلت إلى قسم الإسعاف حالتان ويتم إسعاف باقي المصابين”.

وكان جيش الإسلام نفذ تفجيرًا في تجمع لقوات الأسد على أطراف الحي، الجمعة، ما أدى إلى مقتل عدد من عناصره، بحسب موقع الفصيل على الإنترنت.

ويخضع حي جوبر لسيطرة فصائل المعارضة المسلحة ويعتبر بوابة للغوطة الشرقية، وتحاول قوات الأسد اقتحامه مرارًا دون تمكنها من ذلك.

تابعنا على تويتر


Top