صواريخ عنقودية تستهدف الغوطة الشرقية وتقتل 14 مدنيًا

MESRABA8876.jpg

غارات الطيران الحربي على بلدة مسرابا في الغوطة الشرقية، الأربعاء 6 كانون الثاني، المصدر: تنسيقية مسرابا

قتل 14 مدنيًا على الأقل وأصيب آخرون جراء غارات بالصواريخ العنقودية استهدفت مدن وبلدات دوما وزملكا ومسرابا في الغوطة الشرقية للعاصمة دمشق، الأربعاء 6 كانون الثاني.

مراسل عنب بلدي في الغوطة الشرقية أوضح أن 4 مدنيين لقوا حتفهم جراء استهداف مدينة دوما بالصواريخ العنقودية من الطيران الحربي ظهر اليوم، الأمر الذي أكدته تنسيقية مدينة دوما.

واستهدف قصف مماثل المنطقة الواقعة بين مدينة زملكا وبلدة حزة المجاورة، حيث يوجد باعة للمحروقات على الطريق، وتسبب ذلك بمقتل نحو 8 مدنيين وإصابة آخرين، ولفت المراسل إلى أن معظم الضحايا تعرضوا لحروق بليغة جراء الحرائق التي خلفها القصف.

بلدة مسرابا استهدفت أيضًا بـ 7 صواريخ عنقودية ظهر اليوم، وتسببت بمقتل امرأة ورجل وإصابة نحو 15 آخرين.

وتبقى الأحصائية أولية نظرًا لعدد الإصابات المرتفع وصعوبة التعرف على الأشلاء، ولا سيما في مجزرة طريق زملكا، في ظل اتهامات ناشطي الغوطة للطيران الروسي في مسؤوليته عن هذه الغارات.

تابعنا على تويتر


Top