تجارب المدن السورية المحررة في تشكيل فرق للدفاع المدني خلال الثورة

ستة قطاعات في إدلب تغطي المحافظة بالكامل

idleb.jpg

بعد تأسيس فريق الدفاع المدني في حلب بثلاثة أشهر، بدأ يتواصل مع نظيره في إدلب من أجل التنسيق، وهو ثاني فريق يتأسس بشكل متكامل وإداري بعد حلب.

وتألف الدفاع المدني في إدلب من ستة قطاعات تعمل على تغطية المحافظة المحررة، وتقوم فرق الدفاع المدني بالاستجابة لجميع العمليات من إسعاف وبحث وإنقاذ، إلى جانب عمله في الخدمات كفتح للطرقات وإزالة الأنقاض ومساهمة في إصلاح شبكتي الكهرباء والماء، وفق رئيس الدفاع المدني في المدينة رائد الصالح.

وكانت البداية من مركز جسر الشغور. يقول الصالح “كنا نعمل بمجال الدفاع المدني بطريقة غير مهنية، وكنت أنا ومجموعة من الشبان نذهب إلى أماكن الغارات لإسعاف المصابين وانتشال العالقين تحت الأنقاض”، مشيرًا إلى أن فريقه تواصل لاحقًا مع منظمات لتلقي التدريبات في تركيا، “كان عددنا حينها 25 متطوعًا، تابعت بعدها وبدأت أوسع نطاق العمل في كل المحافظات حتى وصلنا إلى ما نحن عليه اليوم”.

يبلغ عدد متطوعي الدفاع المدني في إدلب اليوم أكثر من 704 أشخاص بأكثر من 27 مركزًا ضمن ستة قطاعات، ويملك أكثر من 200 آلية.

تابع قراءة ملف الدفاع المدني في سوريا المحررة:

تجارب المدن السورية المحررة في تشكيل فرق للدفاع المدني خلال الثورة

مطالب بتعزيز قدرات عناصر الدفاع المدني الطبية وتكثيف الدورات.

رأي: الحفاظ على الدفاع المدني السوري فاعلًا ومُستقلًا.

انفوغراف: أعداد شهداء وعاملي ومراكز الدفاع المدني.

لتحميل الملف بصيغة PDF: اضغط هنا.

تابعنا على تويتر


Top