لاجئون في النرويج يضربون عن الطعام احتجاجًا على قرار ترحيلهم

nerwej-9lkfim3.jpg

بدأ لاجئون داخل مخيم في النرويج إضرابًا عن الطعام، احتجاجًا على قرار ترحيلهم من البلاد، رغم وعود سابقة بإجراء مقابلات مع ممثلين عن إدارة شؤون اللاجئين بهذا الخصوص.

وذكرت قناة “NRK” النرويجية، اليوم الاثنين 18 كانون الثاني، أن من بين اللاجئين نساءً وأطفالًا يعيشون في مخيم شمال النرويج، بالقرب من الحدود مع روسيا.

ونقل نحو 70 لاجئًا، خلال الأيام القليلة الماضية، من عدة مراكز للاجئين في مختلف أنحاء النرويج إلى مقاطعة فينمارك، استعدادًا لترحيلهم خارج البلاد، بعد أن رفضت السلطات النرويجية منحهم حق اللجوء، بحسب القناة.

وكانت صحيفة “ذا لوكال” النرويجية قالت عبر موقعها الإلكتروني، الأربعاء 13 كانون الثاني، إن النرويج ستعيد لاجئين دخلوا أراضيها، بالدراجات الهوائية عن طريق روسيا.

وأعلنت النرويج في تشرين الثاني الماضي، أنها سترفض “مباشرة” طالبي اللجوء الذين يقيمون في روسيا، وبدأت بعدها الدولتان بإرسال المطرودين بينهما ذهابًا وإيابًا، وفقًا للصحيفة.

ودخل قرابة 5500 لاجئ، معظمهم من السوريين، النرويج بطريقة “غير شرعية” عبر مورمانسك الروسية، إما سيرًا على الأقدام أو على الدراجات، العام الماضي، وفق الإحصاءات الرسمية.

تابعنا على تويتر


Top