الملتقى السوري الأول للتمكين المجتمعي يعقد في اسطنبول

tamkeenmojtama3y.jpg

من فعاليات الملتقى السوري الأول للتمكين المجتمعي في مدينة اسطنبول التركية - الثلاثاء 19 كانون الثاني 2016 (عنب بلدي).

عقد الملتقى السوري للتمكين المجتمعي، للمرة الأولى منذ بداية عمل منظمات ومؤسسات المجتمع المدني في سوريا بعد الثورة، اليوم الثلاثاء 19 كانون الثاني.

ونظم الملتقى المعهد السوري الإنساني للتمكين الوطني (SHINE)، في فندق “روتاج رويال” في اسطنبول، وبدأت مديرته، رانيا قيصر، فعاليات الملتقى بنبذة تعريفية عن المعهد ونشاطاته في الداخل السوري.

ويهدف الملتقى، الذي حضرته عنب بلدي، إلى المساهمة في تمكين السوريين بالمعرفة والأدوات التي يحتاجونها لبناء أسس تطوير المجتمع، والتنمية المستدامة، وقيم المواطنة.

الرئيس التونسي السابق، الدكتور منصف المرزوقي، كان من ضمن المشاركين، وتحدث عن دور الدولة ومؤسسات القطاع العام في التمكين المجتمعي، كما حضر الدكتور أيمن نور، رئيس حزب الغد المصري، وشرح دور الأحزاب السياسية في تمكين المجتمعات.

بدوره، تحدث الأستاذ المحاضر في جامعة مرمرة التركية، الدكتور مراد داوودوف، عن دور المؤسسات الاستشارية والمعرفية في ترسيم السياسات العامة للتمكين المجتمعي.

وتغيبت توكل كرمان، الحائزة على جائزة نوبل للسلام عام 2011، والتي كانت من المفترض أن تتحدث عن دور المنظمات الدولية في تمكين المجتمعات، وكان التغيب عن حضور الملتقى “لأسباب خارجة عن إرداتها”، وفق ما أعلن عنه المنسقون.

وتخلل الملتقى فقرة إنشادية أداها مجموعة من أطفال مدرسة “قادمون”، تلاها فقرة عن دور الشركات ومؤسسات القطاع الخاص في التمكين المجتمعي وشرح عنها، الدكتور عبد الرحمن حنون، وهو مهندس سوري مختص في الهندسة الصناعية والذكاء الصناعي.

ولم يغب تمثيل المؤسسات والمبادرات الشبابية السورية، وشارك في الملتقى أكثر من 100 شخصية من قادة المجتمع السوري، وممثلين عن المجالس المحلية، وسياسيين وهيئات سياسية من بينها أعضاء في الائتلاف السوري وسياسيون مستقلون، إضافة إلى متخصصين وأكاديميين ومدربين سوريين.

تابعنا على تويتر


Top