وزير الدفاع الإسرائيلي: نفضل تنظيم “الدولة” على إيران في سوريا

yaalon.jpg

قال وزير الدفاع الإسرائيلي، موشيه يعلون، إن إيران تشكل تهديدًا على إسرائيل أكبر من تنظيم “الدولة” في سوريا.

وأضاف، في مؤتمرٍ عقده معهد الدراسات الأمنية في تل أبيب، الثلاثاء 19 كانون الثاني، إن “الجهاديين لا يملكون القدرات التي تملكها إيران، أكبر عدو لإسرائيل، ولذلك، إذا سقط الأسد، فنحن نفضل سيطرة تنظيم الدولة بدل المحور الإيراني”.

وأكّد يعلون، وفق ما نشرته صحيفة تايمز أوف إسرائيل، أن “النظام الإيراني هو عدونا الأكبر الذي أعلن الحرب علينا، فقد حاولت إيران فتح جبهة إرهابية في هضبة الجولان”، مشيرًا إلى إعلان حزب الله عن تخطيط هجمات على إسرائيل.

بعد رفع العقوبات الدولية، أصبحت إيران لاعبًا مركزيًا في سوريا، وفق الوزير، وتتعامل الولايات المتحدة وروسيا معها كجزء من الحل للحرب السورية.

وتوقّع الوزير أن “إيران ستحدد مصير سوريا، ما يعني أن الهيمنة الإيرانية ستشكل تحديًا كبيرًا لإسرائيل”.

ووصف يعلون الصراع في سوريا والعراق بذروة صراع الحضارات، قائلًا “يرفض الغرب الاعتراف بذلك ولن يقولوا إنه الإسلام الراديكالي. بالطبع ليس كل مسلم إرهابي، ولكن معظم الإرهابيين في العالم اليوم هم مسلمون ولانستطيع تجاهل ذلك”.

لم تدخل إسرائيل الحرب السورية بشكل مباشر، لكن تقارير صحفية تحدثت عن إيوائها عددًا من مصابي المعارضة في الجنوب السوري، بينما اعتبر مسؤولون في النظام السوري “أمن إسرائيل من أمن سوريا” منذ مطلع الثورة في آذار 2011، وعلى رأسهم، رامي مخلوف، ابن خال بشار الأسد.

تابعنا على تويتر


Top