قرار قضائي يلزم بريطانيا بلمّ شمل 4 سوريين مع أسرهم

kaleeeeeeeeh.jpg

الصورة من مخيم كاليه في فرنسا (BBC).

وصل أربعة لاجئين سوريين إلى لندن، من مرفأ كاليه (شمال فرنسا)، غداة قرار قضائي، هو الأول من نوعه، سمح لهم بالالتحاق بعائلاتهم.

وقالت وكالة “فرانس برس” إن اللاجئين الأربعة (ثلاثة قاصرين وشاب بالغ) وصلوا في وقت متأخر من مساء أمس الخميس، إلى محطة “سانت بانكراس” للقطارات في لندن، حيث كان في استقبالهم عدد من أفراد أسرهم، ونحو مئة آخرين رفعوا لافتات كتب عليها “أهلًا باللاجئين”.

وكانت محكمة بريطانية، حكمت الأربعاء الماضي، بالسماح للسوريين الأربعة بدخول بريطانيا، للانضمام إلى باقي أسرتهم، حتى النظر في طلب لجوئهم داخل بريطانيا، بينما أعلنت وزارة الداخلية البريطانية أنها ستدرس الحكم لتبت في مسألة استئنافه.

وعبر أحد اللاجئين، ويبلغ من العمر 17 عامًا، عن شكره بعد لقائه شقيقه، وقال للوكالة “أنا ممتن جدًا لأني لم أكن أتخيل أن ألتقي بأخي من جديد”، كما شكر المحامين “الذين بذلوا جهدًا لتحقيق ذلك”.

بدوره أوضح محامي السوريين الأربعة، مايكل فوردام، أن القرار “سيطبق على آخرين وعلى كل قاصر لا يرافقه بالغ، ويعيش أفراد من عائلته داخل بريطانيا”.

عضو المنظمة غير الحكومية “سيتيزين يو كي”، جورج غابرييل، عبر عن سعادته بالحكم، معتبرًا أنه يدل على وجود طرق قانونية وآمنة تسمح بلم شمل العائلات، وعبر عن أمله في أن يمهد القرار القضائي الطريق لاستقبال مهاجرين آخرين.

واستقبلت بريطانيا عددًا قليلًا من اللاجئين مقارنة بدول الاتحاد الأوروبي، وقال رئيس الوزراء البريطاني، ديفيد كاميرون، إن بلاده ستستقبل 20 ألف سوري، خلال السنوات الخمس المقبلة.

تابعنا على تويتر


Top