صبرا: لن نحضر محادثات جنيف حتى لو كانت غير مباشرة

georrrrrrrrrrrrrrrrrrrg.jpg

استبعد نائب رئيس وفد المعارضة السورية إلى جنيف، جورج صبرا، إجراء محادثات سلام حتى لو كانت “غير مباشرة” مع النظام السوري، وفق ما نشرت وكالة “رويترز”، اليوم الجمعة 22 كانون الثاني.

وعزا صبرا عدم إجراء المحادثات إلى استمرار الضربات الجوية الروسية، وحصار النظام السوري للمناطق المأهولة بالسكان، داعيًا إلى وقف قصف المدنيين من قبل الطيران الروسي، وفك الحصار عن المناطق المحاصرة.

نائب رئيس وفد المعارضة اعتبر أن بقاء تلك العقبات يعرقل المحادثات، موضحًا أن أي شكل ستجري وفقه المفاوضات “مقبول لكن يجب أن تُهيّأ الظروف والمناخات المناسبة”.

وأكد صبرا أن المعارضة لن تحضر المفاوضات، حتى لو كانت “غير مباشرة”، لافتًا إلى أن رياض حجاب، المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات، سيبحث الجهود الدبلوماسية مع كيري غدًا السبت “ويطرح الأمور بوضوح”.

وكان وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، أكد، أمس الخميس، أن المحادثات ستعقد في جنيف الأسبوع المقبل، لكنه قال إنها لن تكون مباشرة، الأمر الذي علق عليه النظام السوري بأنه “مستعد للمشاركة”.

ويشكك مراقبون بانعقاد المحادثات في ظل الخلاف على الوفد الذي سيمثل المعارضة، بعد طرح روسيا قائمتها على أن تكون طرفًا مفاوضًا ثالثًا، وانسحاب شخصيات منها، على اعتبارها “تمييعًا” لوفد المعارضة.

تابعنا على تويتر


Top