ما الذي تعرفه عن الفازلين؟

617847553.jpg

الفازلين Vaseline كما يسمى بالفرنسية، أو ما يسمى في بريطانيا بالبرافين اللين soft paraffin، وفي أمريكا Petrolatum، هو مادة رخوة دهنية، لا تذوب بالماء، تصنع من النفط، ومما لاشك فيه أنه موجود في كل منزل بالعالم، بسبب استخداماته الكثيرة والمتعددة في أكثر من مجال.

اخترع هذا المستحضر من قبل عالم الكيمياء “روبرت تشييزيبرو” حين سافر عام 1859 للعمل في آبار النفط، فلاحظ هناك أن عمال النفط كانوا يشتكون من نوع من الشمع يعيق عملهم، حيث يتجمع حول القضبان والمضخات ما يدفعهم إلى إزالته، وقد أطلقوا عليه اسم “شمع القضبان”، إلا أن العمال لاحظوا أن تلك المادة المزعجة تساهم في شفاء الحروق والجروح عند دهنها بها، فقام بأخذ عينات منها، وبعد 11 عامًا من الأبحاث وبحلول عام 1870 استطاع أن يستخرج منها ما يعرف اليوم بمادة الفازلين.

استخدامات الفازلين

يستعمل الفازلين، بسبب خواصه الدهنية، في المجال الطبي لترطيب الجلد وسرعة شفائه من التشققات، فيستخدم لعلاج جفاف البشرة وتشققها، خاصة في فصل الشتاء، وذلك بدهن كمية قليلة على بشرة الوجه واليدين وهي مبللة حتى تتشربه، ويدهن على الكوعين والركبتين والكعبين ثم تغطى بأكمام وجوارب قطنية طيلة الليل ليجعلها ناعمة جدًا، ويمكن استعمال القليل من كريم فازلين على كامل الجسم بعد الحمام للحصول على بشرة ناعمة لطيفة.

كما يمكن استخدامه للحفاظ على صحة الشعر، فتدهن كمية مناسبة من الفازلين على الشعر بعد الانتهاء من الحمام ما يجعل الشعر ناعمًا ولماعًا ويمنع تقصفه وتكسيره، وإذا تم مسح جذور الرموش يوميًا قبل النوم فإنها تصبح كثيفة وأكثر طولًا خلال أيام قليلة.

وقد وجد المستهلكون آلاف الطرق لاستخدام الفازلين في شتى المجالات؛ فيستخدم في التجميل كمزيل لمساحيق التجميل عن العيون، ومطيل لعمر العطور (بدهن طبقة رقيقة منه على المعصمين ثم وضع العطر عليها)، ويستخدمه صيادو الأسماك طعمًا في سنانيرهم، ويطلي السباحون به أجسامهم قبل الغطس في الماء الجليدي، كذلك يطلي به مالكو السيارات أطراف كابلات البطارية منعا للتآكل، وغير ذلك من الاستخدامات المختلفة في التزليق والتنظيف، وحتى في بعض المنتجات الغذائية.

معلومات صيدلانية

يستخدم الفازلين بشكل رئيسي في المستحضرات الصيدلانية كعامل مُطرٍّ وأساس في المراهم، كما يتوافر في الصيدليات وعند الباعة العديد من المنتجات المعدة للتطبيق الموضعي، وهي بشكل عام خالية من أي تأثيرات سامة أو مخرشة.

إلا أنه يمكن أن يسبب في حالات نادرة عند بعض الأشخاص تفاعلات فرط الحساسية وذلك عقب التطبيق الموضعي للفازلين، وقد تبيّن بأن المركبات التي تسبب الحساسية هي عبارة عن فحوم هيدروجينية تكون موجودة في الفازلين على شكل شوائب، وتختلف كمية هذه الشوائب تبعًا لمصدر ومدى نقاوة الفازلين، ويسبب  الفازلين الأبيض تفاعلات فرط حساسية خفيفة ولذلك فهو يُعد المادة المفضلة للاستعمال في الأشكال الصيدلانية.

كما يؤدي الفازلين عند بعض الأشخاص ذوي البشرة الدهنية للإصابة بحب الشباب (الزيوان)، وذلك نتيجة للتطبيق المديد والمتكرر، ما يزيد من دهنية الجلد ويغلق مساماته.

تابعنا على تويتر


Top