دعائم النهضة

27جريدة عنب بلدي – العدد 50 – الأحد – 3-2-2012

إن القضية المركزية في بناء الحضارة هي بناء الإنسان نفسه، فكرًا وخلقًا. وإن كل فرد في المجتمع هو لبنة من لبنات بناء المجتمع المتماسك، ودعامة من دعاماته، وإن الدعامات الهشة لن تشكل في النهاية أكثر من جدارٍ هش. ولكن الدعامات القوية في نفسها والمتماسكة فيما بينها تصنع بناءً مرصوصًا لا يقوى الأعداء على اختراقه، ولبناء القوة في مجتمعنا فالسر يكمن في الرقي في السلوك والعلاقات بين أفراد المجتمع.

وسنستعرض في هذه السلسلة كيفية بناء الذات التي تكون وسيلة لبناء الحضارة

1- تخفيف التوتر :

كن إيجابيًا وبادر بالتخفيف من حالات التوتر الاجتماعي، فالاطمئنان يدعو إلى النجاح والرقي بمجتمعنا ككل، وكأمثلة للتخفيف من التوتر:

• أشعر الآخرين بالاهتمام بهم والإحساس بوجودهم.

• الابتسامة لا تكلفك شيئًا، ولكنها تكسبك قلوب الآخرين ومحبتهم.

• الكلمة الطيبة صدقة، فاحرص على انتقاء كلماتك، حتى عند نقد المخالفين لك في الرأي.

• إكسر جدار الصمت بينك وبين الآخرين وأذهب الريبة والتوجس والخوف الذي يثير السكوت وابدأهم بالسلام.

• أسس جمعية أو فئة من الناس القادرين على حل النزاعات بين الناس.

• في أماكن العامة والازدحام ،إجعل شعارك العطف والتسامح وغض الطرف عن الهفوات.

• لا تسرف في مدح نفسك وإلا خسرت الناس من حولك.

• نعم للمناظرات الهادفة لا وألف لا للجدل العقيم.

يتبع

فريق سفينة الحياة

تابعنا على تويتر


Top