الهيئة العليا تتلقى ردّ دي ميستورا وتناقش المشاركة في جنيف

xxxxx.jpg

ردّ مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا، ستيفان ديمستورا، برسالة على الهيئة العليا للمفاوضات، مرفقًا إجابات على استفساراتها، اليوم الخميس 28 كانون الثاني.

وشكرت الهيئة دي ميستورا على رده، الذي اعتبر فيه أن الفقرتين 12 و 13 من قرار مجلس الأمن، التي طالبت الهيئة بتنفيذها، “حق مشروع يعبر عن تطلعات الشعب السوري وهي غير قابلة للتفاوض”.

وكان سالم المسلط المتحدث الرسمي باسم الهيئة، قال إن الهيئة أرسلت رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، طالبت فيها أعضاء مجلس الأمن وخاصة الدول الخمس دائمة العضوية بالقيام بمسؤولياتهم والتزامهم في تطبيق القرار 2254، ومازالت تنتظر الرد منه.

وأكد المسلط أن الهيئة “جادة في المشاركة وبدء المفاوضات، لكن من يعيق انطلاقها هو من يمارس قصف المدنيين وتجويعهم”.

ويأتي رد دي ميستورا تزامنًا مع اجتماعات الهيئة العليا للمفاوضات، للبت بقرار حضورها محادثات جنيف من عدمه، إذ أجلت اتخاذه إلى اليوم.

ومن المفترض أن تبدأ المحادثات في جنيف، غدًا الجمعة، كما حددها دي ميستورا، إلا أن أنباء تواردت اليوم عن إمكانية تأجيلها حتى 1 شباط المقبل.

تابعنا على تويتر


Top