مقاتلة روسية تخترق المجال التركي.. وأنقرة تحذر من العواقب

ashtu789.jpg

استدعت تركيا اليوم، السبت 30 كانون الثاني، السفير الروسي لديها، للاحتجاج على اختراق طائرة روسية، أمس، المجال الجوي التركي.

وجاء في بيان أصدرته وزراة الخارجية التركية أن “طائرة حربية من طراز سوخوي 34 تابعة للقوة الجوية الروسية الاتحادية انتهكت المجال الجوي التركي في الساعة 11 و46 دقيقة من ضحى الجمعة”.

وأضافت “تم تحذير الطائرة الروسية، باللغتين الإنكليزية والروسية، قبل اختراق المجال الجوي التركي”، وأبلغت السفير الروسي بأن “عواقب هذا الحادث غير المرغوبة، ستكون من مسؤولية الجانب الروسي”.

وتشهد العلاقات بين البلدين توترًا، على خلفية إسقاط المقاتلات التركية، لطائرة حربية روسية، على الحدود السورية التركية في تشرين الثاني من العام الفائت، عقب اختراقها للمجال الجوي التركي، بحسب بيان للحكومة التركية آنذاك.

وقالت روسيا إن الإسقاط تم داخل الحدود السورية، في ريف اللاذقية الشمالي، واعتبرت الأمر هجومًا عليها، أعقبه سلسلة عقوبات اقتصادية على أنقرة، وتبادل للاتهامات بين البلدين.

روسيا كانت أعلنت تدخلها العسكري المباشر في سوريا، أواخر أيلول 2015، وتشن مقاتلاتها الجوية غارات يومية في عدة مناطق في سوريا، منفذة عدة مجازر بين المدنيين، بحسب ناشطين ومنظمات حقوقية.

تابعنا على تويتر


Top