تركيا.. الموت غرقًا لـ 33 طالبًا للجوء بينهم سوريون

sgt789.jpg

طفل غريق على شواطئ بحر إيجة، السبت 30 كانون الثاني، المصدر: وكالة دوغان.

توفي 33 شخصًا، بينهم خمسة أطفال، جراء انقلاب قارب يحمل نحو 80 طالبًا للجوء إلى أوروبا، بطريقة غير شرعية، قبالة ولاية جناق قلعة التركية المطلة على بحر إيجة، السبت 30 كانون الثاني.

وأفادت وسائل إعلام تركية أن خفر السواحل انتشل جثث الغرقى المرمية على شاطئ البحر، وأخرى كانت عائمة قرب الشاطئ، في حين تمكن من إنقاذ 43 آخرين.

القارب كان يقل لاجئين سوريين وأفغان، بحسب خفر السواحل، وانقلب أثناء محاولتهم العبور إلى الجزر اليونانية المقابلة لولاية جناق قلعة، اليوم، في حين تستمر عمليات البحث والإنقاذ عن لاجئين آخرين حتى مساء اليوم.

وتعد تركيا منطلقًا لعمليات الهجرة غير الشرعية نحو أوروبا، عن طريق البحر المتوسط أو بحر إيجة، حيث يكون الهدف هو الوصول إلى الجزر اليونانية، ومن ثم الانتقال نحو البلدان الأوروبية.

وبحسب بيانات المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة، فإن 44 ألف لاجئ وصلوا إلى الجزر اليونانية منذ مطلع كانون الثاني الجاري، رغم الأحوال الجوية السيئة والمخاطر التي يواجهها المهاجرون.

نحو مليون لاجئ ومهاجر وصلوا إلى الاتحاد الأوروبي العام الماضي، برًا وبحرًا، فيما بلغ عدد الذين لقوا حتفهم أثناء رحلتهم حوالي 3600 شخصًا، ما حدا بالدول الأوروبية للتفكير بتعليق اتفاقية الحدود المفتوحة (شينغين) مدة عامين، بحسب وكالات أوروبية.

تابعنا على تويتر


Top