20 دولة تنسّق جهودها لضرب تنظيم “الدولة” في ثلاث دول عربية

ds.jpg

تستضيف العاصمة الإيطالية روما، 2 شباط 2015 اجتماعًا لأكثر من 20 دولة تخطط معاركها ضد تنظيم “الدولة” الإسلامية في سوريا والعراق وكيفية وقف تقدمه في ليبيا.

ويتوازى مسار الاجتماع مع محادثات في جنيف لمحاولة إنهاء الحرب في سوريا وإيجاد حل سياسي للصراع الممتد منذ خمس سنوات.

وقال مسؤولون، لوكالة أنباء “رويترز”، إن 23 دولة من الائتلاف العالمي ضد تنظيم الدولة الاسلامية ستراجع جهودها لاستعادة الأراضي التي استولت عليها “الدولة” في سوريا والعراق، ومناقشة سبل كبح نفوذ متشددي الجماعة خصوصًا في ليبيا.

وسيتناول الاجتماع سبل تحقيق الاستقرار في مناطق مثل مدينة تكريت العراقية التي تم انتزاعها من تنظيم الدولة الإسلامية، وأيضًا الجهود الموسعة لتقويض التمويل ووقف تدفق المقاتلين الأجانب والتصدي لحملته الدعائية على الإنترنت.

وقال مسؤول أمريكي “إن التوسع المحتمل للجماعة في ليبيا حيث تتصارع فئات متنافسة لتشكيل حكومة وحدة بعد حوالي خمس سنوات من الإطاحة بالديكتاتور معمر القذافي بمساعدة من ائتلاف غربي سيكون موضوعًا رئيسيًا في المحادثات”.

ويسيطر تنظيم “الدولة” على مساحات واسعة من شرق وشمال سوريا، ويتعرض لضربات جوية ينفذها التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، كما يخوض معارك برية مع قوات سوريا الديموقراطية وفصائل المعارضة السورية المسلحة في حلب ومناطق أخرى.

تابعنا على تويتر


Top