الجعفري: المحادثات مع المعارضة ماتزال في مرحلة تحضيرية

533333.jpg

اعتبر رئيس وفد النظام السوري إلى جنيف، بشار الجعفري، أن المحادثات مع وفد المعارضة “ماتزال في مرحلة تحضيرية”، قبل بدء المفاوضات “غير المباشرة” الرسمية.

وقال الجعفري في حديثٍ للصحفيين عقب لقائه المبعوث الأممي إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، اليوم الثلاثاء 2 شباط، إنه ووفقًا لقرار مجلس الأمن رقم 2254، يجب أن تكون المحادثات دون شروط مسبقة ودون تدخل خارجي.

الجعفري أكد أنه طلب من دي ميستورا قائمة بوفد التفاوض من جانب المعارضة، لأن الانطلاق الرسمي للمفاوضات يتطلب وجود وفدين، وهو ما لم يتم إلى الآن على حد قوله.

وحول مشاركة القيادي في “جيش الإسلام” محمد علوش، أوضح الجعفري، أنه ناقش مع دي ميستورا وجود علوش في وفد التفاوض، وقدم وعودًا بمناقشة هذه المسألة مع الأطراف الأخرى.

من جهته أكد المتحدث باسم الهيئة العليا للتفاوض سالم المسلط، أن الهيئة العليا للتفاوض لم تتخذ قرارًا بعد بشأن الاجتماع مع دي ميستورا في وقت لاحق اليوم، موضحًا أن القصف المستمر من قبل النظام وحليفه الروسي، “من شأنه أن يعرّض عملية السلام للخطر في هذه المرحلة المبكرة”.

وكانت الهيئة العليا للتفاوض هددت بالانسحاب من محادثات جنيف، في حال استمر النظام السوري بارتكاب الجرائم بحق المدنيين، وسط عجز الأمم المتحدة والقوى الدولية عن وقفها.

تابعنا على تويتر


Top