محافظ حمص.. الحموي الذي يبغضه موالو الأسد

talal356.jpg

عشرات المظاهرات والوقفات الاحتجاجية في أحياء حمص الموالية، خرجت خلال الأشهر الماضية، وطالب المتظاهرون من خلالها بإسقاط محافظ المدينة، طلال البرازي، إثر التفجيرات المتكررة التي  طالت أحياءهم، وأودت بحياة العشرات منهم، لكنهم فشلوا حتى اللحظة بإزاحته.

بتاريخ 17 تموز 2013، أصدر بشار الأسد مرسومًا جمهوريًا، قضى بتعيين طلال البرازي محافظًا لحمص خلفًا لـ أحمد منير المحمد. وحصلت عنب بلدي على معلومات من أحد أقارب البرازي، تقول “إنه رجل الأسد في حمص، رجل ذو نفوذ وعلاقات ونجاحات كبيرة على المستوى العسكري والأمني وملف الإعمار”.

وخلال توليه منصب المحافظ، شهدت حمص جملة متغيرات، أدت بمجملها إلى انحسار نفوذ المعارضة الكبير في المدينة، كخسارة أحياء الخالدية وجورة الشياح والقصور، ومن ثم خروجها النهائي من أحيائها القديمة في أيار 2014، وفق صفقة أشرف عليها البرازي إلى جانب مسؤولين إيرانيين.

ومؤخرًا، نجحت الجهود الأولى لتسوية محتملة بين ممثلي حي الوعر (آخر أحياء المعارضة في حمص)، وممثلين عن النظام السوري، وتقضي بإنهاء حالة الصراع في الحي وتوقيع هدنة طويلة الأمد، تسمح بإعادة افتتاح مؤسسات الدولة داخله.

إعادة مدينة حمص إلى “حضن النظام”، لم توقف حمام الدم فيها، حيث شهد العام 2015 عدة تفجيرات طالت الأحياء الموالية، وأودت بحياة العشرات من أبناء الطائفة العلوية، كان آخرها قبل أيام، ما تسبب بموجة احتجاجات غاضبة كان سقف مطالبها إقالة البرازي.

يعود فشل المتظاهرين بإقناع الأسد بضرورة التخلي عن محافظه، وبحسب أحد أقربائه، إلى كونه رجل أعمال من الطراز الرفيع، ومالك عدة شركات ومؤسسات في الإمارات العربية المتحدة وسوريا، إضافة إلى علاقته التجارية والعائلية المميزة مع رامي مخلوف، ابن خالة الأسد.

محافظ حمص، كان قد أسس مؤسسة “طلال البرازي الدولية” عام 1997، وتضم: دمشق الدولية للإنتاج الفني، مؤسسة طلال البرازي للمعارض والمؤتمرات، مؤسسة البرازي للمقاولات، شركة الوكالة الوطنية للعلاقات العامة والتواصل، شركة البوادي للمقاولة والإكساء، شركة سما دمشق للسياحة والاصطياف..، وغيرها.

طلال محمد سطام البرازي، من مواليد مدينة حماة 1963، متزوج ولديه طفلة واحدة. يتحدر من عائلة البرازي الحموية العريقة، ولديه صلات قرابة بحسني ومحسن البرازي، رئيسا الحكومة السورية الأسبقين. نال إجازة في الاقتصاد، دبلوم إدارة أعمال، وحقق عدة نجاحات في القطاع الخاص، وشارك بتنظيم العديد من المعارض والمؤتمرات في عدد من العواصم العربية، في مجالات تطوير الاستثمار.

تابعنا على تويتر


Top