القامشلي: مظاهرات تدعو لتمثيل مسلم ومناع ضمن المعارضة في جنيف

12647991_586593291499469_984168746_n-copy.jpg

طالب أنصار حزب الاتحاد الديمقراطي الذي يتزعمه صالح مسلم، بتمثيل الإدارة الذاتية في مفاوضات جنيف خلال مظاهرات خرجت في مدينة القامشلي، اليوم الخميس 4 شباط.

وحمل المتظاهرون لافتات نددت بعدم دعوة مجلس سوريا الديمقراطي بقيادة هيثم مناع إلى المفاوضات ذاتها.

فرحان حسين، عضو حزب الاتحاد الديمقراطي، اعتبر في حديثه لعنب بلدي أنه لا نجاح لأي مفاوضات سواء في جنيف أو غيرها، بدون حضور ممثلي مجلس سوريا الديمقراطي و ممثلي الإدارة الذاتية.

وأكد حسين “سنبلغ أنصارنا في  جميع الدول للخروج بمظاهرات سلمية مشابهة كي نعلم الأمم المتحدة، وجميع الدول المؤثرة على الوضع السوري، أن لنا حقوق مشروعة ونطالب بها”.

وعزى حسين ضرورة تمثيل الطرفين المذكورين “لأنهما حاربا التنظيمات الإرهابية وقدما شهداء من أجل تحرير مناطقنا، ومن الإجحاف أن نهمش”.

وطرحت روسيا قائمتها قبل بدء موعد المفاوضات في 29 كانو الثاني الماضي، ومن ضمنها هيثم مناع وصالح مسلم، إلا أن الأخير انسحب، بينما بقي مناع في جنيف مع البقية كخبراء ومستشارين وليس كطرف مفاوض مباشر.

وأجل المبعوث الأممي إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، مفاوضات جنيف، على أن تعقد في  25 شباط الجاري، إلا أن وفد المعارضة المتمثل بالهيئة العليا أكد أنه لن يحضر قبل البدء بتنفيذ البندين 12 و 13 من قرار مجلس الأمن، والمتعلقان بوقف إطلاق النار وإدخال المساعدات.

وتشكل مجلس سوريا الديمقراطي في مدينة ديرك، شمال شرقي سوريا، وانتخب  رئيس تيار القمح، هيثم المناع، رئيسًا له، تزامنًا مع اجتماع المعارضة السورية بكافة أعضائها في الرياض قبل انتخاب الهيئة العليا للمفاوضات.

تابعنا على تويتر


Top