النظام يعاقب آل الرفاعي بتغيير اسم مسجدهم في دمشق

refaei-mosque.jpg

جامع “تنظيم كفرسوسة الكبير” في دمشق، أصبح مسمىً جديدًا لمسجد الشيخ عبد الكريم الرفاعي في حي كفرسوسة، وسط العاصمة دمشق.

فقد بثت قناة “نور الشام” التابعة للهيئة العامة للإذاعة التلفزيون، الخميس 4 شباط، احتفالًا بمناسة عيد المولد النبوي، قالت إنه من جامع “تنظيم كفرسوسة الكبير”، وتبين أن الاحتفال أقيم في مسجد الشيخ عبد الكريم الرفاعي.

الاحتفال حضره عدد من الشخصيات الدينية الموالية للنظام السوري، من بينهم وزير الأوقاف، عبد الستار السيد، ومفتي دمشق.

عمار الرفاعي، نجل الشيخ سارية الرفاعي، كتب عبر صفحته الشخصية في فيسبوك “يبدو أن قرار الحجز على أملاكنا في الشام شمل أيضًا مسجد جدي الشيخ عبد الكريم الرفاعي، في تنظيم كفرسوسة فغيروا اسمه.. قرارات مضحكة و نظام سخيف”.

ووقف الشيخان سارية وأسامة، أبناء العالم الدمشقي الراحل عبد الكريم الرفاعي، مع الثورة الشعبية ضد النظام السوري منذ بدايتها، وكان المسجد منطلقًا لعدد من المظاهرات التي طالبت بإسقاط بشار الأسد.

تابعنا على تويتر


Top