زملكا تنتخب مجلسًا محليًا جديدًا

zamlka-8765456.jpg

عنب بلدي – الغوطة الشرقية

انتخبت الهيئة العامة في مدينة زملكا مجلسًا محليًا جديدًا، الثلاثاء 2 شباط، تحت إشراف مجلس محافظة ريف دمشق، وبحضور رئيسه المهندس أكرم طعمة.

المحامي محمد سليمان دحلا، رئيس اللجنة الانتخابية وعضو مجلس المحافظة، قال إن لجنة انتخابية خماسية تشكلت بتوافق أهالي المدينة، لتجري الانتخابات بموجب اللائحة التنفيذية للإدارة المحلية، الصادرة عن الوزارة في الحكومة المؤقتة.

وجرت الانتخابات على مرحلتين: الأولى شكلت خلالها هيئة عامة ناخبة من 150 عضوًا، وفق دحلا، الذي أوضح لعنب بلدي، أن المدينة قسمت إلى خمس دوائر انتخابية، ثم اختير أعضاء المقاعد لكل دائرة في الهيئة العامة، بحسب النسبة السكانية.

وتلاها المرحلة الثانية، التي فتح خلالها باب الترشح لعضوية المجلس المحلي لمدة أسبوع، تقدم خلالها 41 مرشحًا، انسحب بعدها ثلاثة مرشحين، ثم أغلق باب الترشح وحدد موعد الانتخابات بعد ثلاثة أيام، وفق دحلا.

وتنافس 38 مرشحًا على مقاعد المجلس، ويبلغ عددها 20 مقعدًا، انتخبهم 112 عضوًا آخرين.

ووصف دحلا عمل المجلس السابق بأنه “أشبه بمؤسسات مجتمع مدني إغاثية”، أما المجلس الجديد فهو بلائحة إدارية منسجمة مع قانون الإدارة المحلية، ومبني على الهيكلية التنظيمية، ما “يعني عملية حوكمة له، ليحمل مفهوم الحكم المحلي وغاياته، وبالتالي فإن مرجعية الرقابة والمتابعة تتابع عمله ولها وصلاحيات بحجب الثقة”.

سيعقد المنتخبون اجتماعهم في غضون يومين لانتخاب رئيس المجلس والمكتب التنفيذي، واعتبر دحلا أن مشروع المجلس الأساسي يكمن في “إعادة الروح إلى المجتمع المحلي في المدينة”.

تابعنا على تويتر


Top