39 لاجئًا سوريًا يغادرون مصر إلى كندا

FGT5451.jpg

صورة أرشيفية للاجئين سوريين

غادر 39 سوريًا الأراضي المصرية متوجهين إلى كندا، فجر الأحد 7 شباط، ليكونوا المجموعة الأولى من أصل 600 سوري لاجئ في مصر ستستقبلهم كندا.

وأوضحت صحيفة الوفد المصرية في عددها، اليوم، أن العملية تأتي في إطار برنامج إعادة توطين اللاجئين السوريين التابع للمنظمة الدولية للهجرة في مصر.

وأوضحت أنه تم إعادة توطين نحو 4000 لاجئ عام 2015، بزيادة 88% عن العام السابق، وبلغت نسبة السوريين أعلى نسبة بما يعادل 32% من اللاجئين الذين أعيد توطينهم العام الماضي.

ونقلت “الوفد” عن لاجئة سورية قولها “أشعر أننا قد حصلنا على فرصة ثانية للحياة.. أطفالي لا يشعرون بالأمان في سوريا، ولا يمكننا أن نرى مستقبلا لهم. نحن سعداء جدا إذ صلواتنا ودعواتنا قد أجيبت. الآن فقط يمكننا أن نأمل في مستقبل أكثر ازدهارًا”.

وعبّر عمرو طه، مدير مكتب المنظمة الدولية للهجرة في مصر، عن امتنانه لـ “الجهود المبذولة من حكموتي كندا ومصر”، وقال “نحن في الواقع سعداء جدًا لحصول السوريين على فرصة إنسانية لبدء حياتهم في بلد جديد”، بحسب الصحيفة.

وتقول مصادر إعلامية مصرية أن عدد اللاجئين السوريين في مصر، بلغ نحو 350 ألف لاجئ توزعوا بمعظمهم في مدينتي القاهرة والاسكندرية، يشكون بمعظمهم أوضاعًا معيشية متدنية.

وكانت كندا أبدت التزامها باستقبال 25 ألف لاجئ سوري من المنطقة، وصل إليها حتى اللحظة نحو عشرة آلاف سوري، قادمين من الأردن وتركيا ولبنان، بإشراف المنظمة الدولية للهجرة.

تابعنا على تويتر


Top