داوود أوغلو: روسيا ستهزم في سوريا كما انكسرت في أفغانستان

25478.jpg

رئيس الوزراء التركي، أحمد داوود أوغلو.

دعا رئيس الوزراء التركي، أحمد داوود أوغلو، روسيا إلى أخذ العبرة من حربها في أفغانستان في ثمانينيات القرن الماضي، متهمًا موسكو باستهداف المدنيين وقتلهم في سوريا.

داوود أوغلو صرح في كلمة ألقاها، خلال افتتاح الاجتماع الاستشاري الـ 24 لحزب العدالة والتنمية، في مدينة أفيون، اليوم الثلاثاء 9 شباط، قائلًا إن “القوات الروسية ستهزم في سوريا، وستنسحب مهزومة مكسورة كما انكسر الاتحاد السوفييتي في أفغانستان”.

وطالب رئيس الوزراء التركي دول العالم “بتخليص سوريا من تنظيم الدولة ونظام الأسد حليف روسيا في المنطقة”.

وتدخلت روسيا بشكل مباشر في سوريا، نهاية أيلول الماضي، من خلال غارات شنتها على مناطق مختلفة، بحجة محاربة تنظيم “الدولة”، إلا أنها تواجه اتهامات بتركيز حملتها على فصائل المعارضة، ودعم الأسد للتقدم واستعادة المناطق الخارجة عن سيطرته.

وكان داوود أوغلو اعتبر أنه “لا يمكن التسامح أو تبرير الغارات الروسية المستمرة في سوريا، التي ترقى إلى تطهير إثني واضح”، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، في العاصمة التركية أنقرة، مساء أمس الاثنين.

وتتهم تركيا موسكو مرارًا بضرب المعارضة السورية “المعتدلة”، بدلًا من التركيز على تنظيم “الدولة” في سوريا، إضافة إلى قتلها المدنيين، وفي مقدمتهم التركمان ضمن ريف اللاذقية.

تابعنا على تويتر


Top