الجيش الألماني يدرب لاجئين لـ “إعادة إعمار سوريا”

8799522.jpg

وزيرة الدفاع الألمانية، أورسولا فون ديرلاين.

يسعى الجيش الألماني لتدريب لاجئين سوريين، على إعادة إعمار سوريا، عقب انتهاء الحرب، في مجالات فنية وخدمية عديدة، وفق ما نشر موقع دويتشه فيله الألماني، مساء الجمعة 12 شباط.

وأعلنت وزيرة الدفاع الألمانية، أورسولا فون ديرلاين، أن في مستهل مؤتمر ميونيخ الدولي للأمن، برنامجًا لتدريب حرفيين وتقنيين وعاملين في مجال الخدمات اللوجستية من اللاجئين السوريين في ألمانيا لإعادة إعمار بلادهم.

فون ديرلاين أوضحت أن بلادها مستعدة التعاون مع فرنسا، “للمساعدة في تدريب القوات المسلحة السورية عقب نجاح عملية السلام وتشكيل حكومة سورية جديدة”، مستدركة “لكن الطريق إلى هذا لا يزال بعيدًا”.

ومن الممكن البدء في المرحلة الأولى في الوقت الحالي، وفق الوزيرة الألمانية، وأكدت أن الجيش الألماني يمكنه تدريب لاجئين سوريين في مئة مهنة، مثل تدريب الفنيين فى مجال الكهرباء ومياه الشرب ورجال الإطفاء وعمال التشييد.

وتطرقت فون ديرلاين إلى العملية العسكرية الأخيرة في حلب، وقالت “عندما ننظر إلى التدمير الهائل في حلب، نعلم جميعًا أن إعادة الإعمار لن تحتاج فقط إلى أحجار جديدة للبناء، بل إلى أشخاص لديهم تفاؤل وقدرات متنوعة”.

وكانت ألمانيا أعلنت عزم وزارة الدفاع وقف مساعدات الجيش للاجئين، بدءًا من الصيف المقبل، إذ “لا ينبغي أن تتحول المساعدة الإدارية في حالات الطوارئ الشديدة إلى واجب منتظم للجيش الألماني”.

وشارك الجيش الألماني بدعم الولايات والبلديات منذ أشهر، في إيواء ورعاية وتوزيع وتسجيل طالبي اللجوء، بحسب تصريحات وزارة الدفاع، ويشارك في هذه الجهود حاليًا قرابة 7 آلاف جندي، ووصل العدد في أوقات الذروة إلى 9 آلاف.

تابعنا على تويتر


Top