سورية الأصل تفتتح مسجدًا “نسائيًا” في الدنمارك

fgtu654.jpg

شيرين خانقان (فيسبوك)

افتتحت امرأة دنماركية من أصول سورية، مسجدًا في العاصمة الدنماركية، كوبنهاغن، على أن تكون الإمامة والخطابة فيه للنساء فقط.

وأفادت شيرين خانقان، المولودة في الدنمارك من أب سوري وأم فنلندية، أن المسجد الذي حمل اسم “مريم”، ستؤم امرأة فيه صلاة الجمعة التي ستخصص للنساء فقط، على أن يسمح للجميع بدخوله في باقي أيام الأسبوع، وفقًا لوكالة الصحافة الفرنسية (فرانس برس).

وقالت خانقان إن “التقاليد الإسلامية” تسمح للمرأة بأن تؤم الصلاة، مشيرةً إلى تلقيها ردود فعل إيجابية في أوساط الجالية المسلمة في كوبنهاغن، واصفة الانتقادات التي وجهت لها بـ “المعتدلة”.

وأضافت “لقد كرسنا النظام الأبوي في مؤسساتنا الدينية، ليس فقط في الإسلام وإنما في اليهودية والمسيحية وديانات أخرى، ونحن، نريد أن نغير الوضع”، بحسب الوكالة.

وفي صفحتها عبر “فيسبوك”، أوضحت شيرين أنها تبحث عن “المزيد من الأئمة السيدات اللاتي لديهن الشجاعة لقيادة الخطبة والصلاة”، وأن المسجد افتتح أمس السبت في حفل زفاف “إسلامي جميل”.

وفي تصريح لصحيفة “بوليتكن” الدنماركية، تساءل وسيم حسين، إمام أحد أكبر مساجد كوبنهاغن، عن أهمية فتح مثل هذا المسجد، قائلًا “هل ينبغي أن نخصص مسجدًا فقط للرجال؟ سترتفع أصوات تحتج على ذلك بين سكان الدنمارك بالطبع”.

في شباط 2015، افتتح أول مسجد مخصص للنساء في مدينة لوس أنجلوس الأمريكية، الأمر الذي أثار جدلًا واسعًا في الأوساط الدينية داخل الولايات المتحدة وخارجها، إذ ترفض تعاليم الدين الإسلامي إمامة المرأة.

تابعنا على تويتر


Top