قوات “سوريا الديموقراطية” تدين تفجير أنقرة “غير الإنساني”

6896.jpg

العقيد طلال سلو يتول بيان "سوريا الديمقراطية" ويدين فيه تفجيرات أنقرة - الخميس 18 شباط 2016.

أدانت القيادة العامة لقوات “سوريا الديموقراطية” تفجير أنقرة، الذي استهدف حافلة تقل عسكريين ومدنيين وسط العاصمة التركية، مساء أمس.

وفي بيان مصور، تلاه المتحدث باسمها العقيد طلال سلو، اليوم الخميس 18 شباط، قال “إننا في سوريا الديموقراطية ندين بشدة استهداف المدنيين العزل في أنقرة، وندعو القوى المسؤولة عن هذا العمل غير الإنساني، أيًا كانت إلى وقف الأعمال الإرهابية”، داعيًا المجتمع الدولي “لتكثيف جهوده واجتثاث الإرهاب من جذوره”.

وكان رئيس الوزراء التركي، أحمد داوود أوغلو، اتهم ظهر اليوم الخميس، حزب الاتحاد الديموقراطي الكردي (PYD)، المنضوي تحت سوريا الديموقراطية، بالتعاون مع حزب العمال الكردستاني، بتنفيذ الهجوم، موضحًا أن منفذه، سوري الجنسية من محافظة الحسكة، واسمه صالح نجار(من مواليد 1992)، وأنه على علاقة بتنظيم “PYD”.

وقتل 28 شخصًا، وأُصيب 61 آخرون في تفجير سيارة مفخّخة، مساء أمس الأربعاء، واستهدف قافلة عسكرية وسط أنقرة، على مقربة من البرلمان ورئاسة الأركان التركية، في وقتٍ تشهد فيه تركيا منذ أشهر هجمات جنوب شرق البلاد من حزب العمال الكردستاني.

وتستهدف تركيا قوات “سوريا الديموقراطية” شمال حلب، وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أكد أمس، أن تركيا سترد على أي هجوم محتمل، وأن العمليات الحالية “ستبقى محصورة في إطار الاشتباكات، ولكنها من الممكن أن تتحول إلى اشتباكات موسعة أكثر في المستقبل”.

تابعنا على تويتر


Top