الجيش الحر يبدأ معركة جديدة ضد “داعش” في القلمون

Untitled-1-Recovered1.jpg

أعلنت الفرقة الثانية مشاة التابعة للجيش الحر إطلاق معركة جديدة في منطقة القلمون الشرقي، وأسمتها “رعد1″، وفق بيان مصور بثته، الخميس 18 شباط.

بيان الفرقة الثانية مشاة، الخميس 18 شباط.

بيان الفرقة الثانية مشاة، الخميس 18 شباط.

وقال رئيس قسم العمليات في الفرقة، العقيد سمير تركماني، إن المعركة تهدف إلى فك الحصار الذي يفرضه تنظيم “الدولة” على منطقة القلمون الشرقي، في ريف دمشق.

المرحلة الأولى للمعركة ستكون بـ “السيطرة على سلسلة جبال الأفاعي، وثنية حيط ومقر الإشارة ومقر جيعة عبد الحكيم، ومحاصرة كل من جبلي الضبع والضبعة”، وفق البيان.

في حين سيعمل مقاتلو الفرقة، في المرحلة الثانية، على إحكام السيطرة على جميع التلال والجبال المحيطة بالمنطقة، تمهيدًا لفتح الطريق باتجاه مدينة القريتين، في ريف حمص الجنوبي الشرقي.

ويسيطر تنظيم الدولة على مساحات واسعة في البادية السورية، ولا سيما منطقة القلمون في ريف دمشق، وريف حمص الشرقي، وتتركز قوات بالقرب من اللواء 128 والتلال المحيطة بمنطقة الناصرية ومحطة تشرين الحرارية، المغذية للعاصمة دمشق.

 

تابعنا على تويتر


Top