العفو الدولية تندد بترحيل روسيا ثلاثة لاجئين سوريين

783.jpg

لاجئون على الحدود النرويجية الروسية - تعبيرية من الإنترنت.

نددت منظمة العفو الدولية بقرار السلطات الروسية، ترحيل ثلاثة لاجئين سوريين من مطار موسكو إلى بلادهم، مساء أمس الخميس 25 شباط.

ووصفت المنظمة القرار بأنه “مخز”، في بيان نشرته أمس، وأوضحت أن السوريين الثلاثة، سيرحّلون الخميس من مركز احتجاز في مدينة ماكاشكالا، التابعة لمنطقة داغستان الروسية، إلى العاصمة دمشق.

بيان العفو الدولية ندد “بسلوك روسيا المخزي تجاه الأشخاص الذين بحاجة إلى حماية دولية”، كما دعت منظمة الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، موسكو إلى عدم ترحيل اللاجئين.

إلا أن المتحدثة باسم مصلحة الهجرة في داغستان، ألميرا شيكوفا، أكدت لوكالة أسوشيتد برس، أن العملية أوقفت، لكنها لم تذكر أي تفاصيل أخرى، بينما اعتبرت المسؤولة عن منظمة العفو الدولية في موسكو، فيديريكا بيهر، أن ترحيل اللاجئين إلى سوريا، “التي تقطّع الحرب أوصالها، خرق للاتفاقية الدولية الخاصة بوضع اللاجئين”.

وكان السوريون الثلاثة، نقلوا إلى موسكو من مركز احتجاز في داغستان شمالي القوقاز، بعد أن وصلوا من مدينة حلب طالبين اللجوء في روسيا.

وذكرت شبكة BBC أمس الخميس، أن محكمة أوروبية لحقوق الإنسان أصدرت قرارًا، منع روسيا من ترحيل واحد من الثلاثة، موضحةً أن موسكو رفضت في اليوم نفسه طلب اللجوء من الاثنين الآخرين.

تابعنا على تويتر


Top