اعدامات ميدانية على حاجز القطة

جريدة عنب بلدي – العدد 52 – الأحد – 17-2-2013

44أفاد ناشطون أن قوات الأسد أعدمت أمس السبت 16 شباط ثلاثة مدنيين على حاجز محارم القطة الواقع على أطراف المدينة من جهة الغرب رميًا بالرصاص ثم قامت بإحراق جثثهم، دون أن يتمكن أحد من سحبها أو الاقتراب منها للتعرف على هويات أصحابها، وذلك بسبب التواجد الأمني الكثيف في المنطقة.

كما عثر الأهالي يوم الجمعة 15 شباط على جثة مكبلة الأيدي مجهولة الهوية مرمية في النهر الغربي في داريا. ويعتقد الأهالي أن تاريخ وفاة صاحبها يعود إلى حوالي 40 يومًا، وقد قام فريق الدفن والتوثيق بتصوير الجثة ونشر صورها على صفحات الانترنت للتعرف عليها، ومن ثم قاموا بدفنها في تربة شهداء داريا.

تابعنا على تويتر


Top