الأمم المتحدة تلقي مساعدات من الجو على دير الزور

sa8.jpg

ألقت طائرات شحن ترافقها طائرات حربية حاويات مساعدات إغاثية بواسطة مظلات، قرب مشفى الأسد في مناطق سيطرة قوات الأسد بمدينة دير الزور.

وكان المسؤول الأممي ورئيس فرقة العمل الإنساني في سوريا، جان إيغلاند، أعلن أن القوى العالمية تخطط لإلقاء المساعدات من الجو على مدينة دير الزور السورية المحاصرة.

بدوره، نقل المرصد السوري لحقوق الإنسان عن مصادر في دير الزور أن قوات النظام قصفت مناطق في حي الموظفين بمدينة دير الزور، دون معلومات عن خسائر بشرية.

وأكد ستيفان دوجاريك، المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، أن برنامج الأغذية العالمي يدرس التعاقد مع شركة طيران مدنية روسية سبق للمنظمة العمل معها في جنوب السودان، لإلقاء المساعدات من الجو على دير الزور المحاصرة من قبل تنظيم “الدولة”.

وأعلنت الأمم المتحدة، في 24 شباط، تنفيذ أول عملية إسقاط من الجو لمساعدات إلى سكان دير الزور، وشملت الشحنة أكثر من 21 طنًا من المواد الإغاثية.

ويحاول برنامج الأغذية العالمي الوصول إلى نحو 200 ألف شخص في دير الزور يحاصرهم تنظيم “الدولة”، لكن ناشطين يتهمون قوات الأسد باحتكار هذه المساعدات وتوزيعها بحسب المحسوبيات في المنطقة.

تابعنا على تويتر


Top