قوات الأسد تستعيد السيطرة على منطقة خناصر

gt443.jpg

عناصر من قوات الأسد في منطقة خناصر، بسب الإعلام الموالي.

استعادت قوات الأسد وحلفاؤها سيطرتهم الكاملة على منطقة خناصر جنوب شرق حلب، الاثنين 29 شباط، بعد نحو أسبوع على قطع الطريق الواصل بين محافظتي حلب وحماة.

وأفادت وكالة الأنباء الرسمية (سانا) أن قوات الأسد استعادت قرية “أبو حمام” والتلة المجاورة لها جنوب خناصر، بعد مواجهات مع تنظيم “الدولة”، بينما لم يصرح الأخير رسميًا بانسحابه من المنطقة حتى اللحظة.

إعلام حزب الله اللبناني ذكر أن عناصره استرجعت جثت قتلى الحزب في “أبو حمام”، ومنهم القيادي البارز علي فياض (علاء البوسنة)، والذي قتل قبل يومين خلال المواجهات الجارية في المنطقة.

من جهتها، أفادت إذاعة شام إف إم، المقربة من النظام السوري، أن ﻣﺤﺎﻓﻆ ﺣﻠﺐ، ﻣﺤﻤﺪ ﻣﺮﻭﺍﻥ ﻋﻠﺒﻲ، وجه ﻣﺪﻳﺮﻳﺔ ﺍﻟﺨﺪﻣﺎﺕ ﺍﻟﻔﻨﻴﺔ في المحافظة، بإﻋﺎﺩﺓ ﺗﺄﻫﻴﻞ ﻃﺮﻳﻖ ﺣﻠﺐ- ﺧﻨﺎﺻﺮ، ﻭﺍﻟﻄﺮﻳﻖ ﺍﻟﺪﻭﻟﻲ ﺍﻟﻤﻤﺘﺪ ﻣﻦ ﺣﻠﺐ ﺑﺎﺗﺠﺎﻩ ﺍﻟﻤﺤﻄﺔ ﺍﻟﺤﺮﺍﺭﻳﺔ ﻭﻛﻮﻳﺮﺱ.

واندلعت الاشتباكات على طريق خناصر، 22 شباط الجاري، واستطاع التنظيم فرض سيطرته على عدة مواقع وقرى على الطريق، أبرزها قرية خناصر، في ظل حديث عن سقوط عشرات القتلى والجرحى للنظام وحزب الله خلال المعارك.

اقرأ أيضًا: ميليشيا “القدس” تعترف: انتشلنا 18 جثة في محيط خناصر.

تابعنا على تويتر


Top