أول رائدة فضاء في العالم تزور قاعدة حميميم “الروسية”

ft6543.jpg

تحول مطار حميميم العسكري إلى قبلة للزوار الروس، من صحفيين وفنانين ومهتمين بتدخل بلادهم في سوريا، آخرهم كانت فالنتينا تيريشكوفا، أول رائدة فضاء في العالم، برفقة المطرب الروسي يوسف كوبزون، الأحد 28 شباط.

وذكرت صحيفة ” كومسومولسكايا برافدا” الروسية، أن العاملين في “حميميم” استقبلوا تيرشكوفا وكوبزون، عند سلم الطائرة، على اعتبار أنهما عضوان في مجلس “الدوما” الروسي.

وتجولت تيريشكوفا، التي تحمل رتبة لواء في الجيش الروسي، في القاعدة العسكرية، وتحدثت مع الطيارين والعاملين فيها، وفقًا للصحيفة.

أوضحت رائدة الفضاء الأولى في العالم، أن هناك حدثًا مهمًا يربطها بسوريا، على اعتبار أن حافظ الأسد قلدها أرفع وسام سوري عام 1969.

وبعد أن كان مطار حميميم يقتصر على بضع طائرات ومروحيات تابعة للنظام السوري، أضحى بعد التدخل الروسي، أواخر أيلول، القاعدة الجوية الرئيسية لموسكو في سوريا، حيث شنت منها مئات الهجمات على مواقع المعارضة.

الروسية فالنتينا فلاديميروفنا تيريشكوفا، ولدت عام 1937، وتمكنت من الطيران إلى الفضاء الخارجي عام 1963 في حقبة الاتحاد السوفييتي، لتكون أول رائدة فضاء في العالم.

تسجيل لظهور الرائدة في قاعدة حيميم:

تابعنا على تويتر


Top