السوري فؤاد حلاق يفوز بجائزة في مهرجان “صانعي الأفلام” العالمي

36563233.jpg

لقطة من فلم "وراء الكواليس" للناشط الإعلامي والمصور السوري، فؤاد حلاق (عنب بلدي).

فاز الناشط الإعلامي والمصور السوري، فؤاد حلاق، بالجائزة البلاتينية، عن فيلمه “وراء الكوليس Backstage”، في مهرجان صانعي الأفلام العالمي “Filmmakers world Festival”.

المصور فؤاد حلاق خلال معارك حلب (فيسبوك)

المصور فؤاد حلاق خلال معارك حلب (فيسبوك)

عنب بلدي تحدثت إلى حلاق، واعتبر أن معظم الصور والتسجيلات المصورة تظهر المقاتلين في سوريا على الخطوط الأمامية، لكن “لا أحد يهتم بمن يوثق هذه الأحداث، ولا بمن يسعف الجرحى، رغم وجودهم إلى جانب المقاتلين”.

فكرة تسليط الضوء على هؤلاء الذين تحدث عنهم حلاق، دعته إلى تصوير فيلم “وراء الكواليس”، الذي حاز على الجائزة بالمشاركة مع مصورين من فرنسا، والهند، وبولندا، وإسرائيل، وأمريكا، وإيطاليا، وإيرلندا، كلّ عن فيلمه.

وعبّر حلاق، الذي ينحدر من مدينة حلب، عن سعادته بفوزه بالجائزة، موضحًا “نحن قادرون على إيصال صوتنا كسوريين، باعتبار أن الثورة أنتجت الكثير من المواهب التي فازت بدورها بجوائز عالمية كثيرة”.

حلاق من مواليد حلب 1989، حاصل على شهادة الثانوية العامة، وهو ناشط ومصور مستقل عمل في توثيق أحداث الثورة السورية في المحافظة، إضافة إلى عمله في الفريق الطبي لحي بستان القصر.

ويعرف نفسه، في حسابه على تويتر، بأنه “ابن الثورة السورية المقدّسة، مواطن صحفي ورسول للفقراء”.

ويشبه مهرجان صانعي الأفلام إلى حد كبير مهرجان جوائز السينما العالمية، ومنح نهاية شباط الماضي جوائزه للفائزين بنسخته الثامنة،، ويصفه القائمون عليه، بأنه يشجع الهواة والعاملين الجدد في مجال تصوير الأفلام بكافة أنواعها، على مشاركة أعمالهم سنويًا للفوز بجوائزه.

تابعنا على تويتر


Top