فيديو.. إيرانيون يغنون لـ “الخليج الفارسي” في ريف حلب

585666.jpg

الإيراني تقي أرغواني، قتل في سوريا، بحسب وسائل إعلام إيرانية.

نشرت صفحة “أخبار الحرب في سوريا والعراق”، في فيسبوك، الثلاثاء 1 آذار، تسجيلًا مصورًا يظهر جنودًا في الحرس الثوري الإيراني، ينشدون أغنية تشيد بـ “الخليج الفارسي” في سوريا.

وقالت الصفحة، التي تغطي تحركات الحرس الثوري الإيراني في سوريا، وتديرها المعارضة الإيرانية، إن التسجيل صُوّر أثناء وجود الجنود الإيرانيين في إحدى جبهات ريف حلب، شمال سوريا.

وأوضحت أن الجنود انتشروا في مناطق ريف حلب الشمالي في الفترة بين الأول والـ 22 من شباط الماضي، وأدت حملاتهم إلى جانب الميليشيات العاملة معهم، إلى تشريد ما لا يقل عن 75 ألف مواطن سوري من قراهم وبلداتهم، بغطاء جوي روسي.

وقال ناشطون إن عدد قتلى الحرس الثوري تجاوز 50 قتيلًا، بينهم عدد من الضباط، خلال الأسبوعين الأولين، في معارك ريف حلب الشمالي، إذ شنت قوات الأسد مدعومة بميليشيات إيرانية وشيعية، مدعومة بغطاء جوي روسي حملة واسعة، في محاولة لحصار حلب بالكامل.

وكان نائب القائد العام للحرس الثوري الإيراني، العميد حسين سلامي، أعلن أن بلاده باتت تمسك بزمام الأمور في سوريا، لصالح ما أسماها “السلطة السياسية الشرعية في سوريا”، في إشارة إلى دعمها العسكري للنظام السوري، منتصف شباط الماضي.

وأكدت وسائل الإعلام الإيرانية، مؤخرًا، تزايد أعداد قتلى الحرس الثوري، في الآونة الأخيرة، ووصل عددهم إلى 40 قتيلًا بين ضابط وعنصر خلال شباط الماضي وحده، إضافة إلى نحو 700 عنصر منذ مطلع العمليات العسكرية أواخر عام 2011.

لمشاهدة الفيديو:

فیلم آواز خوانی سربازان سپاه پاسداران در حلبجمعی از اعضای سپاه پاسداران ایران اعزامی در شمال حلب در حال آوازخوانی به زبان محلی «لُری» و شلیک تیرهوایی دیده می‌شوند.حمله‌ی نیروهای تحت فرماندهی سپاه پاسداران به منطقه‌ی تحت کنترل مخالفان اسد در حومه‌ی شمالی که با پشتیبانی جنگنده‌های روسی و حمله‌ی همزمان شبه‌نظامیان کرد انجام شد در ماه گذشته میلادی (بازه زمانی ۱ تا ۲۲ فوریه ۲۰۱۶) بنا به آمار سازمان ملل دستکم ۷۵ هزار تن را آواره کرده است. این شمار بخشی از ۳۳۶ هزار نفری هستند که طبق آمار همین سازمان از آغاز حمله‌ی مشترک روسیه- ایران به خاک سوریه از سپتامبر ۲۰۱۵ به این سو آواره شده‌اند. ( https://goo.gl/QEY3yz )

Posted by ‎گزارش جنگ در سوریه و عراق‎ on Tuesday, March 1, 2016

تابعنا على تويتر


Top