20 ألف لاجئ عالقون بين مقدونيا واليونان

الاتحاد الأوروبي يعرض 700 مليون يورو لحل “أزمة اللجوء”

65865423.jpg

لاجئون على الحدود المقدونية- اليونانية - الثلاثاء 1 آذار 2016 (فرانس برس).

عرض الاتحاد الأوروبي مبلغ 700 مليون يورو على مدى ثلاث سنوات، لتلبية الاحتياجات الإنسانية في دوله الأعضاء التي تواجه أزمة لجوء، وفي مقدمها اليونان.

وقال المفوض الأوروبي المكلف بشؤون المساعدة الإنسانية، خريستوس ستيليانيدس، لوكالة “فرانس برس”، إن اقتراح اليوم “سيؤمن 700 مليون يورو لتقديم المساعدة حيث هي مطلوبة بشكل ملح”، موضحًا أن من ضمنها 300 مليون يورو، مخصصة للعام الجاري، و200 سنويًا لمدة عامين.

ودعا ستيليانيدس، الدول الأعضاء والبرلمان الأوروبي، وهيئات الموازنة لدى الاتحاد، إلى دعم العرض “سريعًا”، لافتًا “يجب عدم إضاعة الوقت، واستخدام كافة الإمكانات المتاحة لتجنب معاناة إنسانية داخل حدودنا”.

العرض لم يحدد أسماء الدول التي من الممكن أن تستفيد منه، إلا أن اليونان وفي ظل الأزمة التي تواجهها حاليًا من المتوقع أن تكون في مقدمة هذه الدول.

وكانت اليونان وعرضت أمس الثلاثاء “خطة طوارئ” على الاتحاد الأوروبي، لمساعدتها على تنظيم استقبال مئة ألف لاجئ، مقدرةً احتياجاتها المالية بحوالى 480 مليون يورو.

وفتحت مقدونيا التي تعد أول محطة على طريق البلقان، يسلكه اللاجئون عن طريق تركيا، حدودها لفترة وجيزة، ليل أمس الثلاثاء، سامحةً بدخول 170 لاجئًا فقط.

وأعلنت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، من جنيف، أن أكثر من 131 ألف لاجئ وصلوا أوروبا عبر البحر المتوسط، منذ مطلع كانون الثاني الماضي، مشيرةً إلى أن العدد يفوق ما سجلته في الأشهر الخمسة الأولى من عام 2015.

تسجيل يظهر لاجئين عالقين على الحدود بين اليونان ومقدونيا:

Drone footage of stranded migrants

Drone footage from the Greece/ Macedonia border shows the build-up of migrants who are being prevented from travelling further north.At least 25,000 migrants and refugees are stranded in Greece, with Macedonia only allowing in a small number from Syria and Iraq and barring other nationalities.

Posted by Channel 4 News on Wednesday, March 2, 2016

تابعنا على تويتر


Top