النصرة وجند الأقصى يشنان هجومًا جنوب حلب

Enabbaladi12309871348.jpg

تعبيرية لمقاتل في جيش الفتح على محور قرية خلصة بريف حلب الجنوبي (عنب بلدي)

شنت جبهة النصرة بمساندة مقاتلين من فصيل جند الأقصى، هجومًا في ريف حلب الجنوبي، اليوم الاثنين 7 آذار.

وأفاد مراسل عنب بلدي في ريف حلب، أن العمليات أسفرت حتى اللحظة، عن السيطرة على تل “السيرياتيل”، بينما لا تزال المعارك تدور حول تل المحروقات.

وأضاف المراسل أن عربة مفخخة ضربت بلدة العيس، الاستراتيجية في المنطقة، وسط أنباء عن اقتحامها.

وتتزامن معارك ريف حلب مع مجزرة نفذها الطيران الحربي، بقصف سوق في مدينة “أبو الظهور”، بريف إدلب الغربي، أسفرت عن مقتل 15 مدنيًا، وإصابة آخرين، كحصيلة أولية.

واستهدف صاروخ مركزًا لبيع أسطوانات الغاز في السوق، ما أسفر عن حريق كبير، عملت فرق الدفاع المدني على إطفائه.

وكانت قوات الأسد تقدمت بشكل غير مسبوق، وسيطرت على عشرات القرى في ريف حلب الجنوبي، خلال الشهرين الماضيين، بمؤزارة من ميليشيات أجنبية ودعمٍ جوي روسي.

تابعنا على تويتر


Top