النظام يسمح للسوريين بالعودة للتصويت بانتخابات مجلس الشعب

Hisham-Alshaar.jpg

قال رئيس اللجنة القضائية العليا للانتخابات، هشام الشعار، إن “الدولة السورية” لن تمنع أي شخص خارج سوريا بالعودة إليها للمشاركة في انتخابات مجلس الشعب.

الشعار صرح لصحيفة الوطن المقربة من النظام، اليوم الثلاثاء 8 آذار، أن الأبواب مفتوحة أمام كل مغترب يود العودة إلى سوريا للمشاركة بالانتخابات، مؤكدًا أن الدستور ضمن له أن ينتخب “بحرية مطلقة” على حد قوله.

وزعم الشعار أن اللجنة القضائية في سوريا تشرف بنزاهة تامة على الانتخابات، سواء كانت برلمانية أو رئاسية، وبالتالي ليست بحاجة إلى أحد لمراقبة الانتخابات.

وكانت اللجنة القضائية لانتخابات مجلس الشعب أعلنت، الأربعاء 2 آذار، إقفال باب الترشح لعضوية المجلس، مؤكدة أن عدد المرشحين في المحافظات كافة بلغ 11341 مرشحًا.

وفي حديث سابق لعنب بلدي أوضح القاضي في مجلس القضاة السوري الحر المستقل، إبراهيم حسين أن إجراء الانتخابات في هذا الوقت بالذات هو “أضحوكة”، وما أعلنه النظام ويتصرف به يمكن تشبيهه بتصرفات “المريض مرض الموت، ولن يكون لها قيمة”.

وتجري الانتخابات في وقت تشهد البلاد أكبر موجة نزوح، إذ بلغ عدد النازحين السوريين خارج سوريا أكثر من أربعة ملايين نازح، بينما بلغ داخل سوريا حوالي سبعة ملايين نازح، بحسب إحصائيات المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

وكان رئيس النظام، بشار الأسد، أصدر في 22 شباط الماضي، مرسومًا بتحديد يوم 13 نيسان المقبل موعدًا لانتخاب أعضاء مجلس الشعب السوري، لكن وزارة الخارجية الروسية، الحليف الأبرز للأسد، ردت غداة تصريحاته بأن الانتخابات يجب أن تكون بالاتفاق مع المعارضة.

تابعنا على تويتر


Top