الحربي يخرق الهدنة ويقتل 10 مدنيين في حلب

6552.jpg

من مظاهرات مدينة حلب اليوم الجمعة 11 آذار 2016 (عنب بلدي).

قتل عدد من المدنيين وأصيب آخرون، إثر استهدف الطيران الحربي أحياء مدينة حلب، عقب خروج مظاهرات بعد صلاة اليوم الجمعة 11 آذار.

وأفاد مراسل عنب بلدي أن الطيران الحربي استهدف حيي المعادي والصالحين في المدينة خلال المظاهرات، مشيرًا إلى أن مقتل عشرة مدنيين، بينما لا يزال آخرون تحت الأنقاض، حتى لحظة إعداد التقرير.

ناشطون اتهموا الطيران الحربي الروسي باستهداف المنطقة، وخرق الهدنة في يومها الرابع عشر، لافتين إلى استهداف أحد خزانات المياه في حي الصالحين بغارة جوية.

صفحة “شاهد عيان حلب”، على فيسبوك، قالت إن الطيران الحربي استهدف بالصواريخ الفراغية حيي الصالحين والمعادي، إضافة إلى أحياء أخرى كالهلك والمرجة، ما أدى إلى سقوط ضحايا وجرحى.

تزامنت الغارات مع خروج مظاهرات تنادي بشعارات “الموت ولا المذلة” وتطالب بالحرية وإسقاط الأسد، في مشهد غاب عن أحياء مدينة حلب، في ظل القصف اليومي التي شهدته أحياؤها على مدار السنوات الثلاثة السابقة.

تابعنا على تويتر


Top