"نسور قاسيون في ألمانيا"

لاجئون سوريون يسعون لتسجيل ناديهم في الدوري الألماني

567876543245678.jpg

يستمر نادي “نسور قاسيون” بتدريباته في مدينة إيسين الألمانية، للشهر الخامس على التوالي، ويضم لاعبين سوريين لاجئين لعب معظمهم في الأندية السورية، ويديره السوري أحمد المصري، الذي لجأ إلى ألمانيا مؤخرًا، يساعده اللاجئان محمد الشدة، ونور الدين علي.

المصري من مواليد مدينة حماة 1984، درس هندسة الاتصالات في جامعة المأمون الخاصة، إلا أنه تركها في السنة الخامسة بسبب الحرب، وأسس مع رفاقه النادي في مدينة إيسين، في تشرين الثاني الماضي.

أما نور الدين علي، فهو من مواليد دمشق 1990، لعب عدة أشهر في ناشئي نادي بردى بسوريا، ثم انتقل إلى شباب نادي الوحدة، إلا أنه غادر إلى مصر ثم وصل تركيا، واستقر أخيرًا في ألمانيا.

ولعب علي فترة مع نادي Hörstein للهواة في مقاطعة البايرن، إلا أنه انتقل إلى مدينة إيسين، بعد أن عجز عن تأمين سكن قريب من الناس، كما قال لعنب بلدي.

علي تعرف على نادي “نسور قاسيون” بالصدفة، إذ أوضح أنه تواصل مع المصري من خلال منشورات صفحة النادي على فيسبوك، مشيرًا “بدأنا يدًا بيد لنرفع من مستوانا، لنكون قادرين على منافسة أي فريق يلعب ضدنا”.

محمد الشدة، من مواليد حماة 1992، لم يكن يتوقع أن يصبح لاجئًا في الدول الغربية، إذ وصل ألمانيا هربًا من الحرب، وبهدف الدراسة، لافتًا إلى أنه تعرف على لاعبي النادي وقرروا إنشاء فريق “لرفع اسم بلدنا عاليًا”.

واعتبر الشدة في حديثه لعنب بلدي أن النادي أصبح متابعًا من جمهور قليل، متمنيًا أن يكبر “كما كبرت فكرة النادي وأصبحت حقيقة”.

النادي يسعى للاحتراف

عنب بلدي تحدثت إلى المصري، وأوضح أن الهدف من إنشاء النادي هو “التسلية وقضاء وقت مفيد، والأهم هو عرض اللاعبين أنفسهم لتراهم الأندية الألمانية ويأخذون فرصتهم سعيًا إلى الاحتراف”.

ويضم النادي 19 لاعبًا جميعهم  سوريون، باستثناء اللاعب محمد البنّا، وهو لبناني الأصل، وفق المصري، الذي أشار إلى أن الحاج أديب ماردينلي، وهو لبناني الأصل وحكم سابق في ألمانيا، ساعد النادي في بداية تأسيسه، من خلال تأمين صالة رياضية لجمع اللاعبين.

المصري قال إن تدريب الفريق هو هدف أساسي في المرحلة الراهنة، كي يستطيع تسجيل النادي في ألمانيا، مضيفًا “يساعدني شخص في التدريب، ويأتينا أسبوعيًا لاعبون نختار منهم الأنسب، ولن نصبح معروفين إلا إذا شاركنا في الدوري”.

محاولات لإشراك النادي في الدوري الألماني

يتدرب لاعبو النادي مرتين في الأسبوع، ويخوضون بين بعضهم مباريات ودية، في ملاعب يؤمّنها أشخاص لبنانيون وسوريون، وفق المصري، الذي لفت إلى أنهم أمّنوا أيضًا بعض مسلتزمات التدريب.

يستطيع النادي التسجيل ضمن الدرجة الأخيرة في ألمانيا، وتسمى “كرايز ليغا c”، ويلزم لذلك تسجيل جميع اللاعبين في الاتحاد الرياضي الألماني، وتأمين ملعب للتدريب بموافقة النادي المسؤول عن الملعب، وهو ما يسعى إليه أعضاء النادي، ليستطيعوا إنشاء فرق رديفة ويضموا لاعبين من فئات عمرية مختلفة.

جمع الفريق مبالغ من اللاعبين، اشتروا فيها مستلزمات التدريب الأساسية، إضافة إلى قمصانٍ موحدة للمباريات الودية، ويحتاج حاليًا لتسجيل لاعبيه في الاتحاد الألماني إلى تغطية التكاليف، التي قدرها المصري، بـ 1500 يورو، “تشمل ضريبة ملعب التدريب وتسجيل اللاعبين والحصول على هويات لهم”.

تابعنا على تويتر


Top