قوات الأسد تنفذ خروقات “محدودة” للهدنة في داريا

IMG_7044.jpg

عنب بلدي – داريا

خرقت قوات النظام والميليشيات الموالية له وقف إطلاق النار على الأراضي السورية في مدينة داريا، إثر استهداف بعض قطاعات المدينة بقذائف الهاون والمدفعية، مساء الجمعة 11 آذار.

وأصدر فريق مراقبة الهدنة المؤقتة في داريا تقريرًا، السبت 12 آذار، موثقًا الخروقات التي ارتكبتها قوات الأسد، متمثلةً باستهداف الجبهة الشمالية (قطاع فشوخ) بقذيفتي مدفعية، بينما استهدفت الجبهة الجنوبية (قطاع القرية) بثماني قذائف هاون وأخرى مدفعية من نوع “B10″، بالإضافة إلى قذيفة هاون استهدفت المشفى الميداني وسط المدينة، دون تسجيل أي حالة إصابة أو وفاة.

وأفاد مراسل عنب بلدي أن قوات النظام قصفت عدة مناطق في المدينة من جبال الفرقة الرابعة، الجمعة، تزامنًا مع تحليق طيران الاستطلاع في سماء المدينة.

على الجانب الآخر، أكدت فصائل الجيش الحر في المدينة عدم لجوئها إلى خرق الهدنة والتزامها بقرار تمديد “وقف العمليات العدائية”، وعدم ردها على خروقات قوات النظام، حتى اللحظة، بحسب ما أورده تقرير فريق مراقبة الهدنة، ظُهر السبت.

ورغم مضي 15 يومًا على دخول المدينة المحاصرة في الهدنة، لم يسجل دخول مواد إغاثية أو مساعدات إنسانية إليها، إذ يوجد أكثر من ثمانية آلاف نسمة يعانون نقصًا في الغذاء والأدوية.

تابعنا على تويتر


Top