دول الخليج تبدأ بترحيل لبنانيين مرتبطين بحزب الله

gtd34.jpg

بدأت دول الخليج بترحيل أشخاص لهم علاقات وارتباطات مع حزب الله اللبناني، في أول إجراء علني بعد توتر العلاقات مع لبنان.

وفي تغريده للداخلية البحرينية، عبر حسابها في مواقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، اليوم الاثنين 14 آذار، أعلنت الوزارة عن إبعاد عدد من المقيمين اللبنانيين، بعدما ثبت انتماؤهم ودعمهم لحزب الله اللبناني.

من جهتها حذرت وزارة الداخلية السعودية، في بيان رسمي، المقيمين بالإبعاد فورًا من المملكة إذا ثبت تأييدهم أو الانتماء لـ “حزب الله”.

وأكدت الخارجية أن كل من يتعاطف مع ما يسمى “حزب الله”، أو يروج له أو يتبرع له، أو يتواصل معه أو يؤوي أو يتستر على من ينتمي إليه، فستطبق بحقه الأنظمة والأوامر من عقوبات مشددة بما في ذلك نظم الإرهاب والتمويل.

ويأتي القرار بحسب البيان، تطبيقًا لقرار دول مجلس التعاون الخليجي، الصادر في 2 آذار، والذي صنف “ميليشيات حزب الله بكافة قادتها وفصائلها والتنظيمات التابعة والمنبثقة عنها، منظمات إرهابية”.

من جهته قال وزير الخارجية اللبناني، جبران باسيل، إن وزارة الخارجية والمغتربين في الإمارات، تبلغت أن السلطات قررت ترحيل 70 لبنانيًا في الساعات الـ 24 المقبلة.

ويعمل في دول الخليج العربي أكثر من 650 ألف لبناني، يرسلون 8 مليارات دولار ودائع كل سنة إلى مصارف لبنانية، من مداخيل عملهم.

وكان وزراء الخارجية العرب أقروا خلال اجتماعهم في مقر الجامعة العربية في القاهرة، الجمعة الماضية، تصنيف حزب الله اللبناني “إرهابيًا”، بعد قرار مماثل من مجلس التعاون الخليجي، نتيجة اتهامه بالهيمنة على القرار في لبنان، والولاء لإيران، وتدخّله العسكري في سوريا للقتال إلى جانب نظام بشار الأسد.

تابعنا على تويتر


Top