مقتل أكثر من 40 شخصًا جراء 9 غارات “أشعلت” مدينة الرقة

raqqa13332134.jpg

أرشيفية لقصف في مدينة الرقة

قتل أكثر من 40 شخصًا وأصيب حوالي 80 آخرين، بينهم أطفال ونساء، جراء غارات استهدفت مدينة الرقة شمال سوريا، اليوم السبت 19 آذار.

وقال الناشط الإعلامي أبو شام الرقة، لعنب بلدي، إن الطيران استهدف بعشرات الغارات مناطق: شارع تل أبيض، ومنطقة الصناعة بالقرب من الجامع النووي، وحديقة 7 نسيان، وبناية الصليبي، وحي الثكنة، وشارع قصر الضيافة، وحي الفردوس، وغرفة التجارة، وزاوية حديقة الأطفال، والمشفى الوطني، ووحدة الوطني، ومنطقة البانوراما، ما أسفر عن مقتل 50 شخصًا.

ورجح أبو شام أن تكون طائرات روسية نفذت القصف “انتقامًا للصور الذي نشرها تنظيم الدولة، وقال إنها تعود لخمسة جنود روس في سوريا، وعثرت على مقتنيات لهم خلال معارك قرب مدينة تدمر، خلال اليومين الماضيين”.

وأكدت حملة “الرقة تذبح بصمت” أن “43 شخصًا قتلوا، وأصيب أكثر من 50 آخرين، جراء 9 غارات شنها الطيران الروسي على مدينة الرقة استهدفت مناطق مدنية”.

وتأتي المجزرة بعد أيام قليلة من سحب روسيا أغلب قواتها من قاعدة حميميم الجوية في سوريا، إلا أن الغارات مستمرة بمعدل 25 غارة يوميًا، بحسب ما قالت وزارة الدفاع الروسية.

لكن المتحدث باسم القيادة المركزية للجيش الأمريكي، الكولونيل باتريك رايدر، نفى تصريحات وزارة الدفاع الروسية، وقال إن “أغلب الطائرات المقاتلة الروسية، إن لم يكن كلها، غادرت سوريا ولم تنفذ أي غارات جوية في الأسبوع الماضي”، وفق ما ذكرت شبكة CNN.

تابعنا على تويتر


Top