مقتل 530 مواطنًا منذ بدء الهدنة في سوريا

MHN.jpg

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، الثلاثاء 22 آذار، إن 530 شخصًا قتلوا خلال 23 يومًا منذ سريان “الهدنة السورية” في المناطق التي يشملها اتفاق وقف الأعمال العدائية.

وأضاف المرصد أن 1279 شخصًا قتلوا في المناطق غير المشمولة بالاتفاق الذي بدأ العمل به يوم 27 شباط.

وبدأ سريان الهدنة الجزئية، التي لا تشمل تنظيم “الدولة” وجبهة النصرة، في 27 شباط الماضي، للسماح بإجراء محادثات سلام في جنيف بين المعارضة السورية والنظام.

ونفذ الطيران الروسي أمس، مجزرة ثانية خلال يومين قتل فيهما حوالى 60 مدنيًا ضمن قصف عنيف على مدينة الرقة، بحسب المرصد، بالتزامن مع استمرار الغارات على مدينة تدمر حيث تدور معارك بين قوات الأسد وتنظيم “الدولة”.

وقال المبعوث الأممي إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، أمس الاثنين 21 آذار، إن الانتقال السياسي أساسي في محادثات جنيف ولا يمكن تجاهله.

وأضاف، في مؤتمر صحفي عقده في جنيف، أنه لا بد من التقدم في المسار السياسي حتى يصمد وقف إطلاق النار في سوريا، مشيرًا إلى أن الجعفري أخبره بأنه من المبكر بحث عملية الانتقال السياسي.

تابعنا على تويتر


Top