بتهمة الترويج لـ “داعش”.. قوة عسكرية تعتقل خطيب مسجد في حلب

fty6564.jpg

محمد العاصي، خطيب في أحد مساجد حلب.

اعتقلت قوة مشكلة من فصائل عسكرية داخل مدينة حلب، خطيب مسجد الشعار، محمد العاصي، ضمن حملة قالت إنها تستهدف المفسدين من تنظيم “الدولة”، ومروجي الفتنة في المناطق “المحررة”.

بيان فصائل مدينة حلب، الأربعاء 23 آذار.

بيان فصائل مدينة حلب، الأربعاء 23 آذار.

وفي بيان صدر مساء أمس، الأربعاء 24 آذار، أعلنت فصائل الجبهة الشامية، حركة نور الدين زنكي، تجمع فاستقم كما أمرت، حركة أحرار الشام، والفرقة 16، تنظيمها الحملة واعتقالها خطيب المسجد.

وبررت الفصائل اعتقال العاصي لإلقائه عدة خطب يدعو فيها لقتال الجيش الحر، ويمتدح في الوقت ذاته تنظيم “الدولة”.

وأكدت الفصائل استمرار حملتها لمكافحة “الخلايا النائمة من تنظيم داعش وأخواتها، وكل من يطعن بثورتنا المباركة”، بحسب البيان.

مراسل عنب بلدي في حلب، أشار إلى أن العاصي لا يتبع لفصيل أو أي جهة أمنية وعسكرية في حلب، وعمل مع الهيئة الشرعية في المدينة لدى تشكيلها، وتركها بعد فترة قصيرة.

يخضع حي الشعار لسيطرة المعارضة السورية، وتتركز فيه ثلاث قوى عسكرية، وهي جبهة النصرة والجبهة الشامية وتجمع ثوار الشرقية.

تابعنا على تويتر


Top