النظام يوقع عقودًا مع أربع شركات كوبية لاستيراد الأدوية

2q34wrety5343.jpg

وقع حاكم مصرف سوريا المركزي، أديب ميالة، عقودًا مع أربع شركات كوبية من أجل استيراد الأدوية إلى سوريا.

وبحسب وكالة الأنباء الرسمية (سانا)، اليوم الاثنين 4 نيسان، فإن ميالة عقد اجتماعات في هافانا الكوبية مع رئيس المصرف الكوبي، من أجل الديون المترتبة على كوبا لمصلحة سوريا، إضافة إلى عقد اجتماعات مكثفة مع شركات الأدوية الكوبية من أجل استيراد بعض احتياجات سوريا من المستحضرات الصيدلانية.‏

من جهته أكد نائب رئيس مجلسي الدولة والوزراء الكوبي، ريكاردو كابريساس، استعداد كوبا لتأمين المستحضرات الصيدلانية لسوريا، ضمن الإمكانيات المتاحة.

وكان نقيب صيادلة سورية، محمود الحسن، أكد في 21 شباط الماضي، أن إنتاج الدواء انخفض إلى أقل من 80%، ويتم تغطية النقص في الإنتاج المحلي من خلال الاستيراد، إذ تم استيراد أدوية عبر الخط الائتماني الإيراني في 2015، بمقدار 20 مليون يورو موزعة على 62 مستحضرًا.

نقص الأدوية أدى إلى انتشار المزور منها في الآونة الأخيرة، ما دفع نقابة الصيادلة للعمل على إصدار “لصاقة الكترونية” للحد من التزوير ولكن ما زال هذا المشروع على الورق، بحسب الحسن.

وانتشرت إشاعات في سوريا بوجود أصناف من الأدوية تسبب الأمراض، أو حبوب تحتوي بداخلها على بقايا سلك معدني وما شابه ذلك، الأمر الذي نفاه الحسن بالقول “إنها مجرد أكاذيب”.

تابعنا على تويتر


Top