“جوجل” تزيل تطبيقًا لحركة طالبان من متجرها على أندرويد

4444.jpg

أزالت شركة “جوجل” تطبيقًا للهواتف الذكية والحواسب اللوحية العاملة بنظام التشغيل أندرويد، طورته حركة طالبان لنشر الدعاية الخاصة بها، من متجر “جوجل بلاي”.

ويعرض التطبيق، الذي يندرج تحت مسمى “الإمارة Alemarah”، أخبار وتسجيلات مصورة خاصة بالحركة، وكانت كشفته شركة SITE Intel Group الأميركية المتخصصة في شؤون الجماعات الجهادية، الجمعة الماضي، وفق وكالة “بلومبيرغ” الإخبارية.

الوكالة نقلت اليوم الاثنين 4 نيسان، عن “جوجل” قولها إن قرار إزالة التطبيق “يأتي لأنه ينتهك قواعدها المتعلقة بخطاب الكراهية”، مشيرةً إلى أن “لا نسمح بالتطبيقات التي تحرض على مجموعات من الناس على أساس العرق أو الأصل العرقي أو الدين أو الإعاقة أو الجنس أو العمر أو الجنسية أو الحالة العسكرية أو الميول والهوية الجنسية”.

وقال متحدث باسم “جوجل” للوكالة “صممنا سياساتنا لتوفير تجربة رائعة للمستخدمين والمطورين، وهذا هو السبب في إزالة التطبيقات التي تنتهك هذه السياسات من جوجل بلاي”.

متحدث باسم حركة طالبان أوضح أن التطبيق “جزء من جهودنا التقنية المتقدمة لكسب المزيد من الجمهور العالمي”، واعتبر أنه أنه “أزيل بسبب مشكلات فنية”.

ويعتمد تطبيق “الإماراة” لغة “الباشتو”، وهي اللغة المستخدمة في أفغانستان وأجزاء من باكستان، وتأتي التسمية مما تطلق عليه الحركة اسمًا لها وهو “إمارة أفغانستان الإسلامية”.

تابعنا على تويتر


Top