شارك بـ “خيمات البيعة” للأسد.. من هو شرعي تنظيم “الدولة” الأول؟

55566.jpg

القاضي الشرعي الأول في تنظيم "الدولة"، فواز الحسن ،الملقب بـ"أبو علي الشرعي".

قتل القاضي الشرعي الأول في تنظيم “الدولة”، فواز الحسن، الملقب بـ “أبو علي الشرعي”، إثر غارة شنتها قوات التحالف الدولي على مدينة الرقة، الأحد 10 نيسان.

وذكر موقع حملة “الرقة تذبح بصمت”، أن الحسن معروف أنه “صاحب سجل بإصدار أحكام الإعدام على المنشقين والمدنيين”، وأنه تسلم إدارة المحكمة الشرعية في مدينة المنصورة العراقية، منتصف عام 2013.

وبحسب موقع الحملة فإن المحكمة عملت على “تهميش” عمل الهيئة الشرعية في الرقة، ليتسلم الحسن بعدها إدارة المحكمة الشرعية في الرقة.

الحسن يعتبر من أهم أمنيي التنظيم في الرقة، وأصدر أوامر عدة باستدعاء كامل المنشقين عن النظام، وإجبارهم على حضور الدورات الشرعية، كما “عرف عنه إجرامه وتفاخره بإصداره أحكام الإعدام وتنفيذها بيده بحق أكثر من مئة شخص”، وفق العضو المؤسس في الحملة، سرمد جيلاني.

وقال جيلاني لعنب بلدي إن من الأمور الجدلية حول شخصية الحسن، أنه واحد من الذين شاركوا فيما سميت “خيمات البيعة”، التي احتضنت انتخابات تجديد الفترة الانتخابية لرئيس النظام السوري، بشار الأسد عام 2007.

وأكد عضو الحملة أن الحسن لا يحمل أي شهادة أو خبرة تخوله إدارة المحكمة أو الشوؤن المدنية، لافتًا إلى أنه عمل سابقًا في البناء لينتقل إلى رعي الأغنام، قبل أن ينضم إلى إحدى التيارات السلفية، ويعتقل على إثرها في سجن صيدنايا العسكري، قبل أن يخرج ويصبح الشرعي الأول في التنظيم عام 2013.

تابعنا على تويتر


Top