سبعة آلاف طالب يتعلمون “الروسية” في سوريا

df45.jpg

طلاب سوريون يتعلمون اللغة الروسية

قدّر وزير التربية في حكومة النظام السوري، هزوان الوز، عدد التلاميذ الذين يتعلمون اللغة الروسية في المدارس السورية بـ 7533 تلميذًا.

صحيفة الوطن نقلت عن الوز، أثناء جولته مع الوفد الروسي الذي يزور دمشق، اليوم الاثنين 11 نيسان، قوله إن هناك إقبالًا على تعلم اللغة الروسية من قبل طلاب المدارس، الذين منحتهم الوزارة بدءًا من الصف السابع اختيار لغة أجنبية أخرى إلى جانب الإنكليزية (روسية أو فرنسية).

وأكد الوز أن 59 مدرسة في العام الماضي، درست اللغة الروسية لـ 2500 طالب، إلا أنه “نتيجة الإقبال الشديد على تعلم الروسية، ارتفع عدد المدارس هذا العالم إلى 105 مدارس، بينما وصل عدد التلاميذ إلى خمسة آلاف تلميذ”.

واعتبر الوز أن إدخال اللغة الروسية في المناهج السورية، من أجل الحاجة لتوسيع مصادر المعرفة والاطلاع على ثقافة الآخرين، إضافة إلى أن اللغة الروسية من اللغات الست في الأمم المتحدة، ومن أكثر لغات العالم انتشارًا، وتأتي في المرتبة الثانية عالميًا استخدامًا على الإنترنت.

وبدأت وزارة التربية السورية بإدراج اللغة الروسية في مناهجها للطلاب في المدارس منذ بداية العام الدراسي 2015-2016، كما افتتحت وزارة التعليم السورية، في تشرين الثاني 2014، قسمًا للغة الروسية وآدابها، في كلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة دمشق.

ويرى محللون أن روسيها تسعى إلى بسط سيطرتها الثقافية في سوريا، إلى جانب تدخلها العسكري ومساعدة النظام في إخماد الثورة.

تابعنا على تويتر


Top