تنظيم “الدولة” ينشر تسجيلًا لأسرى “الحر” في حلب

5653.jpg

لقطة من التسجيل المصور الذي نشرته "أعماق" الأربعاء 13 نيسان.

نشرت وكالة “أعماق” التابعة لتنظيم “الدولة”، اليوم الأربعاء 13 نيسان، تسجيلًا مصورًا يظهر أسرى من قوات المعارضة في قرية تليل الحصن بريف حلب الشمالي.

ويقول الأسير الذي يظهر إلى جانب ستة آخرين في التسجيل المصور، إنه من لواء “جيش الشام”، كانوا مرابطين في تل العيس بالريف الجنوبي لحلب، مشيرًا “نقلنا إلى ريف حلب الشمالي عن طريق تركيا من معبر أطمة، داخل باصات ورافقنا جنود من المخابرات التركية ثم وصلنا إلى قرية حور كلس”.

وتسلم العناصر قائد لواء “جيش الشام”، أحمد راكان قسوم، وفق الأسير، وبدأوا معاركهم ضد تنظيم “الدولة” في المنطقة، من خلال غرفة عمليات للجيش الحر، وتضم كلًا من فيلق الشام وجيش السنة وألوية الحمزة وجيش الشام، “وبغطاء أمريكي جوي وأوامر من الحكومة التركية”.

والملفت في التسجيل تغيير لون اللباس الذي يستخدمه التنظيم في تسجيلاته المصورة، ويرتديه أسراه عادة، من اللون البرتقالي إلى اللون الأزرق.

التنظيم سيطر على قرى تليل الحصن والشيخ ريح و الفيرزية، في ريف حلب الشمالي، السبت الماضي، واستعاد سيطرته على بلدة الراعي الاستراتيجية، الاثنين، وذلك عقب سيطرة استمرت أربعة أيام للجيش الحر فيها، وتقدم لمقاتليه على الشريط الحدودي بدعم تركي وغطاء من التحالف الدولي.

تابعنا على تويتر


Top