شمال حلب.. الجيش الحر يخسر حور كلس ويستردها في ساعات

hourkelles124351.jpg

استعاد الجيش الحر في ريف حلب الشمالي سيطرته على قرية حور كلس الاستراتيجية صباح اليوم، الخميس 14 نيسان، بعد ساعات على هجوم مباغت لتنظيم “الدولة” استطاع من خلاله دخول القرية ومناطق أخرى مجاورة.

حوالي الساعة الثانية من منتصف ليلة أمس، استطاع تنظيم “الدولة” في هجوم مباغت فرض سيطرته على قرى حور كلس وبريغيدة وجارز وأكدة وكفرغان، بحسب ما رصد الناشط الإعلامي أبو محمد الحلبي، الموجود في المنطقة.

الهجوم المفاجئ على هذه القرى رافقه حركة نزوح للأهالي من المخيمات الموجودة في المنطقة، بالتزامن مع مواجهات عنيفة بين “داعش” والجيش الحر.

وأضاف أبو محمد، في حديث إلى عنب بلدي، أن الجيش الحر استطاع في هجوم معاكس استعادة السيطرة على حور كلس وجارز وأكدة صباح اليوم، لتبقى قرى كفر غان وتل حسين وبريغيدة وين يابان تحت سيطرة التنظيم.

وحصلت عنب بلدي على صور لقتلى “داعش” في حور كلس (نعتذر عن عرضها)، وأوضح أبو محمد أنهم قتلوا بغارات طيران التحالف على القرية، قبيل استعادتها من قبل الجيش الحر.

وتعتبر حور كلس قرية استراتيجية هامة على الشريط الحدودي مع تركيا، شمال حلب، كما أنها نقطة انطلاق للعمليات العسكرية ضد تنظيم “الدولة”، وتتلقى غرفتها العسكرية دعمًا غربيًا وتركيًا، وتنسيقًا مع التحالف الدولي.

تابعنا على تويتر


Top