الهيئة العليا تنفي: لا يمكن أن نشارك الأسد في الحكم

jeneve124513541.jpg

كبير مفاوضي المعارضة السورية، محمد علوش، إلى جانب رئيس الوفد، العميد أسعد الزعبي في جنيف - 13 نيسان 2016 (AFP)

نفى كبير المفاوضين في وفد الهيئة العليا للمعارضة السورية، محمد علوش، تصريحات تفيد بأن المعارضة مستعدة للمشاركة في هيئة حكم انتقالي مع أعضاء حاليين في حكومة الأسد.

وقال محمد علوش، عبر حسابه في تويتر، في وقت متأخر من مساء أمس الخميس، “التصريح المنسوب للمعارضة غير صحيح”.

وأضاف علوش، وهو عضو المكتب السياسي في جيش الإسلام، “لا يمكن أن نشترك مع بشار ورموز نظامه الذين تلوثت أيديهم بدمائنا بشيء”.

وكانت وكالة “رويترز” نقلت عن المتحدث باسم الهيئة العليا للمفاوضات، سالم المسلط، قوله إن المعارضة مستعدة للمشاركة في هيئة حكم انتقالي من الممكن أن تضم أشخاصًا من الحكومة، ولكن ليس الأسد نفسه، وأضاف التقرير أن “الهيئة لن تعترض طالما لن يرسلوا مجرمين”.

ويرفض النظام السوري أي هيئة حكم انتقالي ويعتبرها “غير دستورية”، وإنما يقترح تشكيل حكومة تحت سقف الدستور الحالي رافضًا النقاش حول أن يكون الأسد خارج المعادلة، بينما تصر المعارضة على تشكيل الهيئة بصلاحيات كاملة للبدء بعملية انتقال سياسي في سوريا.

وبدأت جولة جديدة من المفاوضات الأربعاء، بين دي ميستورا ووفد المعارضة السورية، على أن يصل وفد النظام السوري اليوم، متأخرًا بسبب انتخابات مجلس الشعب التي قاطعتها الأمم المتحدة واعتبرتها المعارضة “مسرحية هزلية”.

تابعنا على تويتر


Top